تابعنا على

مقالات

شوقي بزيع يقرأ تجارب «الشعراء المؤسسين» «مسارات الحداثة» في أعمال 25 شاعراً عربياً

بيروت: سوسن الأبطح في كتابه الجديد “مسارات الحداثة، قراءة في تجارب الشعراء المؤسسين”، الصادر عن “دار الرافدين” في بيروت، يتتبع الشاعر شوقي بزيع سير وأعمال

إقرأ المزيد »

خالد الحلّي في ديوانه الجديد «إلى أين؟» يولم للأقباسِ أهداب فراشات ويخِيطُ فستاناً لروزنامةِ الفرَح

أنطوان القزي كغيمةٍ تسدلُ أرجوحة لبناتِ المَوج، كصيادٍ أورفتْ شباكُه ظلالَ حورياتٍ يتهادين على أجنحةِ العنادل، كأغنية تطوي الأثيرغنحاً وترفل اللحنَ توأم الشروق. يرسم خالد الحلّي  مسارب الحبّ، يعبر مسام القصيدة ، يولم للأقباس أهداب فراشات ويلبس الشعرَ طيباً أودعته القرائح بين أصغريه. يهدي المراكبَ الى مراسيها، ويوصل القوافي الى نواصيها ،  يرصد المنارات درباً الى شرقٍ أينعت فيه ربابة  الشوقِ شيباً ،وأودعته الأيام خابية ذكريات. هو الملاح الذي يسامر نجمة بابل، يمتطي صهوة  الفرادة،  ويأخذ بيد الألق ليزرع قبلة ثريةعلى ضفاف رافديه ويسأل: “إلى أين”؟!. أعرفُ خالد الحلّي لمّاحاً يصيد اللآلئ، وقبطاناً يزين المرافئ، وأعرفهُ عازفاً لحنه على وترِ نهدَةٍ مسافرة، ليبقى صوته آهاً مزرورةً في متون دواوينه. وها هو في مولوده الجديد ” إلى أين” يأخذنا عبر “أشرعة  انتظاره التي تجهلها البحار مذ غرقت أحلامها في مراكب النسيان، لنلقاهُ ربّاناً يمتشق السفن ويقودها الى لا مكان، الى كلّ مكان”.. ما أجمله شاعراً يغرسُ ريشته في مرمحِ الآفاق شراعاً وبحراً وسفينة، وما أسخاه فارساً يزفّ الكلمة عروساً الى كل

إقرأ المزيد »

للّيل سعة وساعات

دينا سليم حنحن – برزبن يبسط النور أذياله في الحجرة الصّغيرة عندما يُفتح بابها، وفيها يتفشّى باعثًا هيبته، وناشرًا ضوءه على سرير الجدّة التي جيء

إقرأ المزيد »

«ما خاب شعوري يوماً!»

بقلم رقية برهان شعبان – سدني أنا من الأشخاص الذين يؤمنون بشعورهم الداخليّ وليس فقط بإحساسهم، والذين يفكرون قلباً وعقلاً في الإتجاه ذاته. سألني صديقٌ لي

إقرأ المزيد »

أستراليا لكِ الوفاء

رغدة السمان- سدني من رسائل القديس بولس: ” لا تَتّخِذوا من الحرية ذَريعة لإرضاءِ الجَسد، بل بالمحبة كونوا عبيداً في خِدمةِ أحدكم الآخر، الشريعة كلّها

إقرأ المزيد »

سنعود يا بلادي .. سنعود ..

المهندس نقولا داوود – سدني سيستيقظ فينا الانسان الجميل ، مهما طالت الأزمة وتعقدت ، ومهما اسودت صورة بلادي، سيستفيق البنفسج حول العيون، والابودويك يقف

إقرأ المزيد »