تابعنا على

رغيد النحاس

طارقة الباب

رغيد النحّاس تطرقين بابي بيَدٍ مضرّجة بالورد الدمشقيّ، بقلب مفعم بعطر ياسمين الشام عند الصباح، بفكر الماغوط وأدونيس ونزار، بصوت يمتدّ من فيروز إلى أسمهان.

إقرأ المزيد »