تابعنا على

خواطر وأشعار

التوقُ بلا معاصي

أقفُ كثيراً لِيحملَ صوتي غاياتٍ تُشبهكَ وتسمعني. أعترفُ بأنّك مُلهمي، وأسرِقُ منْ وجودكَ ألف فكرة. أغزِلُ لكَ من الواقع خيالاً أحبّه، أسكنّتُهُ قصائدي. فهل عرفتَ

إقرأ المزيد »