تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

مشهد

دينا سليم حنحن- برزبن

سقطت المسنة عن سرير المشفى وأصيبت بنزيف حاد في الدماغ، ساءت حالتها وتورم وجهها، لكنها لم تفقد الوعي.

جلست ابنتها جانبها طوال اليوم، سألتها أسئلة خفيفة حتى تختبر مهارة الاستقبال والاستيعاب لديها، مثلا؛

ما هو لون الحليب؟

مِمَّن تتكون السّلطة ؟

إلخ

المهم

حضر طاقم الأطباء وشرحوا لها حالتها، وهي إنها معرضة إلى جلطة دماغية مفاجئة

لكن

الأصعب من ذلك هو أن، يسألها الطبيب المختص سؤالا مصيريا، وهو:

إن حصل أي مصاب يودي بحياتك، هل تريدين إعادتكِ إلى الحياة بالصدمة الكهربائية؟

أجابت على الفور وهي تبتسم ابتسامة صعب تفسيرها:

– لا تفعلوا، فأنا لا أعارض قضاء الله ويكفيني ما عشته، اتركوني الآن أتابع الفيلم الجميل على الشاشة الصغيرة!

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn