تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

ماذا يقرأ الاستراليون ؟

 1,349 total views

 

 

 

بقلم هاني الترك OAM

لقد أعجبني إطلاق مشروع المنتدى الثقافي الاسترالي العربي الذي يحمل عنوان «مكتبة بدون حدود».. للتسوق مباشرةً من الكاتب على الانترنت.. وكذلك إطلاق المنتدى مسابقة القصة القصيرة التي تحمل جائزة مالية رمزية قيمتها 500 دولار داخل استراليا و500 دولار أخرى الى قصة من خارج استراليا.. من اجل تشجيع القراءة بين صفوف أبناء الجالية.
فقد أرعبتني إحصائية في العالم العربي تقول ان العربي يقرأ نصف صفحة كل عام.. أما القارئ الغربي يقرأ حوالي 14 كتاب كل عام.. وهذا هو الفارق الحضاري.
ومن خلال بحثي الاكاديمي عن احتياجات الجالية العربية للمعلومات وجدت ان نسبة شحيحة من أبناء الجالية يعرفون بالمكتبات العامة المجانية او يستعملونها.
فان الكتاب يُنعش الذهن ويفتح آفاقاً واسعة من المعرفة ويُمتع العاطفة ويُدفئ القلب. فلن نتقدم نحن العرب إلا اذا اعتبرنا الكتاب مثل الهواء والماء والدواء.. فهناك علاقة وثيقة بين المعرفة والأخلاق بالمعنى العلمي.
اما نسبة القراءة بين الشعب الاسترالي فهي الاعلى بين دول العالم.. ولذلك فان الكثير من الناشرين والمؤلفين باللغة الانكليزية يطلقون كتبهم في استراليا.. فان الاستراليين قرّاء من الدرجة الاولى.
ونلقي نظرة على ماذا يقرأ الاستراليون:
تظهر إحصائية بين اعضاء نوادي القراءة الذين يبلغ عددهم 15 ألف شخص ان الاستراليين يفضلون قراءة الكتب الكلاسيكية وبصرف النظر عن كونها قديمة او حديثة.. ويفضلون الكتب الرومانسية عن الكتب الواقعية.. وافضل كتاب من بين مئة كتاب على القائمة يقرأونه هو كتاب المؤلفة الانكليزية للمؤلفة جاين أوستن من القرن التاسع عشر والذي نُشر عام 1813 وطُّبِع مرات كثيرة لنفاذه من الاسواق .. ويحمل عنوان Pride & Prejudice.. ولم تكن المرأة قد حصلت على حقوقها في العالم الغربي في ذلك الزمن.. حتى ان أوستن غيرت اسمها الى اسم رجل حتى تقبل دور النشر نشر كتبها.
وثاني كتاب يقرأونه الاستراليون هو الكتاب الخيالي لهاري بوتر.. وعنوانه The Lord of the Rings.. اما الكتاب الثالث فهو الرواية الاميركية المتعلقة بالاغتصاب والعنصرية في الولايات المتحدة ونُشرت عام 1960.. وتحمل عنوان To Kill a Mockingbird.. والكتاب الذي تلاه عن الحرب الاهلية في الولايات المتحدة ونُشر عام 1936.. ويحمل عنوان Gone With The Wind.. «ذهب مع الريح».. ومؤلفته مارغريت ميتشل.
والكتاب المعاصر الذي كان في القائمة القصيرة وترتيبه الخامس هو دافينتشي كود والذي نُشر عام 2003.. اما الكتاب المقدس فقد جاء ترتيبه 23 على القائمة.. واعلى كتاب استرالي على القائمة وجاء ترتيبه الثامن هو The Power of One.. ومن تأليف المؤلف الاسترالي برايس كورتني.. وكذلك الكتاب الاسترالي الذي يحمل عنوان April Fool’s Day جاء ترتيبه 42.
وبعيداً عن نوادي القراءة اذ يلتزم معظم الاستراليين المنازل بسبب كورونا.. فانها فرصة للقراءة بتوسع.. فيقرأ الاستراليون الروايات المحلية الاسترالية .. وهناك الكثير منها.. وفي مقدمتها رواية Perfect Strangers للمؤلف ليان موريارتي والذي يتحول الى مسلسل تلفزيوني.. وكذلك رواية The Last Man للمؤلفة جاين هاربرز.. اما بالنسبة للاطفال فهم يقرأون Bluey Heeler وقصة Boy Swallows Universe للمؤلف ترنت دالتون.
فان الكتب تغيًر القرّاء وتصقل تفكيرهم.. وتُشكل حياتهم وتُبدلها.. ولذلك هناك زاوية في بعض الصحف الاسترالية يذكر فيها الشخصيات الهامة اهم 5 كتب قد أثرت في حياتهم.. .. والمثل يقول:
«قل لي ماذا تقرأ أقول لك من أنت»..

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn