تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

كلب يقود معركة لإنقاذ 100كوالا من حرائق «الصيف الأسود» في أستراليا

يستخدم العلماء الأستراليون كلاب بوليسية لإنقاذ حيوانات الكوالا التي تكافح من أجل البقاء على قيد الحياة في حرائق الغابات المدمرة في محاولة لتجنب تكرار عدد الوفيات المرتفع للحيوانات المحلية العام الماضي.
فقد نجح فريق Detection Dogs for Conservation في إنقاذ أكثر من 100 من حيوانات الكوالا في أسوأ حرائق في شهدتها أستراليا (الصيف الأسود) منذ عقود في أواخر عام 2019 إلى أوائل عام 2020، وذلك بقيادة الكلب Bear من فصيلة كلاب (بوردر كولي) الذكية الى جانب كلاب المراعي الأسترالية.
وبعد مرور عام تقريبًا على اندلاع الحرائق الأولى في ذلك الموسم، عاد الكلب Bear للتركيز على ولاية كوينزلاند الشمالية.
وقالت «رومان كريستيسكو»، عالمة البيئة في جامعة «صن شاين كوست» ومؤسسة منظمة Detection Dogs for Conservation: «ليس مرجحًا أن نشهد حرائق غابات بقدر فداحة العام الماضي، لكننا مع ذلك نستعد لنشوب العديد من الحرائق التي قد تلحق الضرر في هكتارات كثيرة من موطن الكوالا خلال موسم الحرائق المقبل».
​وأضافت: «في مناطق مثل كوينزلاند ونيو ساوث ويلز، تتراجع الأعداد بالفعل، لذا تمثل كل كوالا أهمية كبيرة».
وكانت الحرائق أتت على 37 مليون فدان من الأحراش في جنوب شرق أستراليا خلال ما وصفه رئيس الوزراء سكوت موريسون بـ»الصيف الأسود».
​وأودت الحرائق بحياة ما لا يقل عن 33 شخصًا وأدت لنفوق مليارات من الحيوانات التي تعيش في مواطنها الأصلية.
تم تأسيس فريق
USC Detection Dogs for Conservation
في عام 2015 من قبل الباحثين البروفيسور «سيلين فرير» والدكتورة «رومان كريستيسكو».
اجتمع الأكاديميون مع رؤية مشتركة لاستخدام كلاب الكشف لحماية الحياة البرية الفريدة في أستراليا والحفاظ عليها.

 

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn