تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

قسم سدني الكتائبي يحيي قداساً لراحة نفس الرئيس الشهيد بشير الجميل

دعا قسم سدني الكتائبي الى قداس تذكاري لراحة نفس الرئيس الشهيد بشير الجميل في كنيسة مار شربل سدني بحضور رئيسة القسم لودي فرح أيوب والأعضاء.

ترأس الذبيحة الالهية رئيس دير مار شربل الاب شربل عبود يعاونه عدد من الكهنة.

وبعد الإنجيل المقدس القى الاب عبود عظة جاء فيها:

آبائي الأجلاء وإخوتي الأحبّاء، نحتفل اليوم بعيد الصليب المقدّس، وبذكرى استشهاد فخامة الرئيس الشهيد بشير الجميّل وبابنته مايا، وشهداء الكتائب اللبنانية منذ تأسيس الحزب سنة 1936. هذه الذبيحة الإلهيّة من تنظيم قسم حزب الكتائب اللبنانية في سيدني، برعاية الشيخ سامي الجميل، رئيس حزب الكتائب اللبنانيّة، ومن تنظيم الرئيسة لودي فرح أيّوب وجميع الأعضاء الذين يَسعون دائما لتجّسيد عقيدة الحزب، الله الوطن والعيلة.

إخوتي الأحباء، كلنا نعرف بأنّ عيد الصليب إبتدأ مع القديسة هيلانة وابنها الملك قسطنطين التي طلبت منه التفتيش عن الصليب. فاتفق الجنود على أنّ يقوموا بإشعال النار على قمة الجبل، عندما يجدون الصليب وهذه الشعلة تكون علامةً لإيصال الخبر بأسرع وقت ممكن الى القسطينطنية. الشعلة أو النار هي رمزللروح القدس الذي يَهُّبُ فينا وبذلك دلالة على إيماننا الثابت الذي لن يتزعزع من جيل الى جيل والى منتهى الدهور.

إن الصليب عند غير المؤمنين إعتبروه جهالة ولكن عندالمؤمنين بالمسيح فهو خشبة خلاص .

ونحن ايّها الأخوة الأحبّاء، إنّ الإنسان المؤمنبالوطن/ الشهادة ،الّتي بدورها تشكّل خشبة خلاص للتضحية، هي خشبة خلاص أيضًا لوطننا الحبيب لبنان. وإنّ عائلة الرئيس بيار الجميل مؤسس حزب الكتائب تُؤمِنْ بأن التضحية من أجل الوطن هي سبيلخلاص حتى ولو اقتضى الأمر بالإستشهاد كما استعدّت الملاك مايا أولى شهيدات هذه العائلة. وعلى هذا المسارمشى الحزب وقرّب الشهداء منذ تاسيسه إلى يومنا المعهود. إسمحوا لي بدايةً أن اذكر الشهيد فخامة الرئيس الشيخ بشير بيار الجميل، الشيخ الوزير بيارأمينالجميل، وأمين عام حزب الكتائب الشهيد نزار نجاريانالذي توفي  أخيراً في إنفجار المرفأ.

إخوتي الأحباء، إن الرئيس الشيخ بشير الجمّيل ما زال حيٌّ فينا كان قائداً مميّزاً وقائداً استراتيجيّاً، وقائداً ميدانيّاً، وقائداً يتمتّعُ بكاريزما مميّزة. وهؤلءالقادة هم نادرون خاصّةً الذين يتمتعّون بالصفات الثلاثة المميزة للقيادة.

القائد الاستراتيجي: الشيخ بشير الجمّيل التي كانت انطلاقته من جامعة الروح القدس الكسليك، دير الروح القدس، مع الرهبان الذين احبّوه وتبادلوا الأفكار والرؤيا سويةً مع الرهبانية اللبنانية المارونية. وبالإضافة الى ثقافته الواسعة التي جعلته يوضع استراتيجية لخلاص المسيحيين واللبنانيين. وجميعنا سوية نتّذكّراليوم ونردد مع البشير: 10452 يَعْني البشير كل لبنانول يريده مجتزأً ، ومبادئ الحزب: موقع رئاسة الجمهورية/ الجيش اللبناني وبكركي.

القائد الميداني: كلنا يعرف الشيخ بشير الذي كان يهّمه بأن يكون حاضراً دائماً مع الشباب والرفاق الذين ناضلوا وضحّوا من أجل بقائنا نحن. وكان يخوض المعارك بالصفوف الأماميّة وعند وقوع الأزمات كان المشجّع الحيويّ الّذي يعطي المعنويّات، ولم يكن يُميّزنفسه عن باقي الرفاق بل كان يتناول الطعام مما كان يُقَدَمْ للشباب،وقد عانى ما عانوا على الجبهات.

القائد المتمتّع بكاريزما مميّزة، ليومنا هذا ما زلنا نعشق سماع خطاباته المميّزة المملوءة من الحكمة والرؤية. الخطابات التي تجدد فينا روح النضال والتضحية والمواطنة خاصة وأننا نسمعها من شخص استراتيجي ورؤيوي وميداني. شخص عاش كل كلمة نطق وفاه بها.

إخوتي الأحبّا، حلم لبنان 10452 لن يموت أنّه رؤية مستقبليّة متجدّدة ومستمرّة عبر الأجيال، حزب الكتائب حزب مؤسساتي، بالرغم من استشهاد الشيخ بشير والشيخ بيارالّذي يجسّد بالنسبة لنا نفس الصفات الّتيتمتّع فيها الشيخ بشير بالرغم أنّ طبال الحرب توقفت ولكن الإضطهاد لم يزل مستمرًّا. هو الّذي أعاد إعطاء الأمل والرجاء لكل كتائبي وأعاد التنظيم ما بعد نهاية الحرب. وهذه المسيرة أخوتي لم تزل حيّة ومستمرة مع الشيخ سامي الثائر دائمًا وصاحب الرؤية المستقبليّة الّذي يجسّد فيها طموحات بشير.

إخوتي الأحبا، ما هو سرّ نضال عائلة الجميل وحزب الكتائب اللبنانيّة؟ ما الدافع وراء استمراريةنضال هذه العائلة وتضحياتها؟. بعد ما تعرفت شخصيّا على الشيخة نيكول الجميل حيث كنّا في طورتنظيم نشاط لجامعة الروح القدس الكسليك وبلدية بكفيا زرت بيت المستقبل ببكفيا، والذي يضمّ كنيسة، فعندها تعرفت إنّ سرّ النضال هو الايمان الثابت بالله. ولا يسعنا أن ننسى إنّ العائلة قدمت للوطن رجال دولة وللكنيسة الأخت أرزة الّتي بدورها نطلب صلوتها دائمًا.

إخوتي الأحباء، إيماننا بالوطن إيماننا بالله، إيماننا بالعيلة هم قوّة دفاعنا كي نسامح بعضنا البعض ونمدّ جسور التفاهم والحوار بين كل الأحزاب السياسية الّتي تشكّل الركن الأساسي لنهضة الأوطان.

بالأخير، نحيّى شهداء الكتائب على مدار 84 سنة

نحيّي الشهيد فخافة الرئيس الشيخ بشير الجيمل والملاك مايا وعائلته

نحيّي الشهيد الشيخ بيار أمين الجميل وعائلته

نحيّي الشهيد نزار نجاريان وعائلته

وبالتالي إنّ صليب الشهادة صليب لصعب حملهمن قبل عائلاتهم لولا إيمانهم الثابت بقيامة الربّ من بين الأموات وإيمانهم بالوطن الـ 10452.

شعلة عيد الصليب لم ولن تنطفئ،

شعلة الايمان لن تنطفئ لأنّها تتغذّى من جسد ودم سيدنا يسوع المسيح.

شعلة إيماننا بالوطن وبمستقبله الزاخر لن تنطفئ بل دائمة التوهّج لأنّها تتغذّى من دم شهدائنا الأطهار النابض في عروقنا.

لنبقَ أوفياء لشهدائنا الأبطال كي ينهض وطننا الحبيب لبنان.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn