تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

المدرسون يطعمون الطلبة

بقلم هاني الترك OAM

تقول رئيسة الاتحاد الاسترالي للتعليم ان بعض التلاميذ يأتون الى المدرسة بمعدة فارغة من الطعام ويشعرون بالبرد وليس في حوزتهم كتباً.. يقوم المدرسون بشراء الطعام لهم من جيوبهم الخاصة.. وهناك بعض المؤسسات الخيرية التي تساعد الطلبة.

والتلاميذ الجائعون  هم من عائلات فقيرة معدمة لا تجد عملاً.. والبعض يعيش على معاشات الضمان الاجتماعي.. والبعض مدمن على القمار او الكحول او المخدرات ولا تعبأ برعاية اطفالها وتهمل في تربيتهم.

صحيح ان استراليا هي ثامن دولة في العالم من حيث الثراء ولكن توجد طبقة فقيرة معدمة بالفعل.. والهوة بين الاثرياء والفقراء عميقة..فقد تبلغ فاتورة الضمان الاجتماعي 150 مليار دولار وثلث الموازنة العامة الا ان الحكومة تشكو من حجمها الكثير حتى ان وزير الخدمات الاجتماعية قد طالب من القطاع الخاص المساهمة في اطعام الافواه الجائعة.. ان مشكلة الفقراء هي التي تقول : غزارة في الانتاج الاقتصادي وسوء في التوزيع.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn