تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

ABC الأسترالية تحذر صحافييها حول تغريداتهم تحت طائلة الفصل

جاء التحذير بعد أن خالف اثنان من أكثر الصحافيين خبرة في ABC قواعد استخدام «تويتر»

حذر المدير الإداري لشركة ABC الإعلامية الأسترالية، ??ديفيد أندرسون، الموظفين من أنهم سيواجهون إجراءات تأديبية، بما في ذلك الفصل، إذا خالفوا الإرشادات الصارمة الجديدة لوسائل التواصل الاجتماعي.

جاء التحذير بعد أن خالف اثنان من أكثر الصحافيين خبرة في ABC قواعد استخدام «تويتر» التي تحظر تشويه سمعة ABC بآرائهم الشخصية، بحسب صحيفة «ذا غارديان» البريطانية.

وتعرضت سالي نيبور، المنتجة التنفيذية لبرنامج «فور كورنرز»، لانتقادات، يوم الخميس الماضي؛ بسبب تغريداتها حول أوجه التشابه الملحوظة بين رئيس كولينغوود المنتهية ولايته إيدي ماكغواير والملياردير جيمس باكر. وقالت نيبور إنّ ماكغواير وباكر كانا يتمتعان بحياة امتياز، ولكن الأول ولد في عائلة من الطبقة العاملة وهو رجل عصامي.

وقالت نيبور إنّ ماكغواير وباكر كانا «متغطرسين»، وأعربت على «تويتر» عن سعادتها لأنّ منتجعات «كراون» التابعة لباكر تم اعتبارها غير مناسبة للحصول على ترخيص كازينو، وأن ماكغواير قد استقال.

وفي أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي، وصفت كبيرة المراسلين السياسيين لبرنامج «7.30» لورا تينغل رئيس الوزراء سكوت موريسون بكونه «الوغد الأيديولوجي»، وقالت: «آمل أن تكون تشعر بالتعجرف» بعد أن تركت زميلتها فيليبا ماكدونالد ABC نتيجة لتخفيضات الميزانية.

هاتان الحادثتان أدّتا إلى أن يصرّح أندرسون بأنّ الصحافيين على «تويتر» مطالبون بأن يكونوا «مدركين لمسؤوليتهم عن حماية سمعة ABC واستقلالها ونزاهتها حيث يتقاطع استخدامهم الشخصي لوسائل التواصل الاجتماعي مع حياتهم المهنية». وقال إن هناك حسابات رسمية لـABC لمشاركة العمل على وسائل التواصل الاجتماعي ولم يُجبر أحد على استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.

قال أندرسون: «يوفر العمل في ABC فرصًا هائلة، كما يأتي مع مسؤوليات – أكثر من أي مؤسسة إعلامية أخرى في أستراليا. بالنسبة للموظفين، سيتم التعامل مع أي خرق لسياسات ABC وإرشاداتها وإجراءاتها، بما في ذلك مدونة قواعد السلوك الخاصة بـ ABC والمبادئ التوجيهية للاستخدام الشخصي لوسائل التواصل الاجتماعي، وفقًا لاتفاقية التوظيف ذات الصلة، وقد يؤدي ذلك إلى اتخاذ إجراءات تأديبية، بما في ذلك احتمال إنهاء التوظيف».

في سبتمبر/ أيلول الماضي، أعلنت ABC عن مدونة سلوك جديدة، تشمل المبادئ التوجيهية للاستخدام الشخصي لوسائل التواصل الاجتماعي، وأشارت إلى أنها قيد المراجعة والتحديث. لم تصدر بعد المبادئ التوجيهية الجديدة، لكنها تستند حاليًا إلى أربعة معايير: لا تخلط بين المهني والشخصي بطرق من المحتمل أن تضر بسمعة ABC، لا تقوض فعاليتك في العمل، لا تشر ضمنًا إلى موافقة ABC على آرائك الشخصية، لا تفصح عن المعلومات السرية التي تم الحصول عليها من خلال العمل.

وتأتي هذه الحملة بعد ثلاثة أشهر من مطالبة «بي بي سي» للصحافيين بتجنب أي «إشارات افتراضية» على الإنترنت قد تشير إلى وجهة نظر سياسية شخصية.

وتنص قواعد هيئة الإذاعة البريطانية صراحة على أن جميع حسابات وسائل التواصل الاجتماعي لموظفي بي بي سي، حتى لو تم تصنيفها على أنها حسابات شخصية، يجب اعتبارها خاضعة للتدقيق العام.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn