تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

45 طالب لجوء فيتنامي احتجزوا سراً في البحر ثم اعيدوا الى بلدهم

كشف الجنرال اندرو بوترال قائد عمليات حماية الحدود انه جرى احتجاز مجموعة من طالبي اللجوء الفيتناميين لمدة شهر تقريباً قبل اعادتهم الى بلادهم.

وذكر بوترال انه جرى اعتراض قارب على متنه 46 طالب لجوء خلال شهر آذار/ مارس، نقلوا على متن البارجة HMAS Choules حيث جرت مراجعة طلباتهم وتقييم ظروفهم. وعلى الاثر تقرر اعادتهم الى بلادهم على متن السفينة نفسها.

واكد الجنرال اندرو امام هيئة تحقيق من مجلس الشيوخ انه جرى تقييم كل حالة على انفراد. كما قدمت قوات الجمارك الرعاية الطبية لمن يحتاجونها بالإضافة الى الطعام والمأوى.

وتساءل السيناتور العمالي ان كان طالبو اللجوء قد احتجزوا داخل سجن عائم؟ لكن سكرتير قوات حماية الحدود رفض هذه المقولة مؤكداً ان السفينة ليست سجناً ولم توجه اية تهم لأي من طالبي اللجوء.

واكد الجنرال بوترال انه تلقى ضمانات من الحكومة الفيتنامية انه لن تجري ملاحقة اي من طالبي اللجوء بعد عودتهم الى البلاد. وشرح: اننا لا نتتبع مصيرهم بعد عودتهم. لكننا حصلنا على تعهدات من حكومة فيتنام. انها مسألة ثقة.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn