تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

وسن فندي : الحضارة السومرية وحضارات بلاد ما بين النهرين اعطت الانسانية المحراث والكتابة والعجَلة

 وصلت وسن فندي الى استراليا منذ سنتين  حاملة اختصاصين : علوم حاسبات واثار، ومنذ وصولها كتبت عاموداً اسبوعياً في صحيفة بانوراما من  جامعة بغداد بعنوان «قصة حضارة».

وستتابع وسن اختصاص الآثار في جامعة سدني وهي ملمّة خاصة بحضارة وادي الرافدين وخاصة الحضارة السومرية لأنها تتيمّز عن بقية الحضارات بالإبداع وكثرة الاختراعات والانجازات لخدمة البشرية ومنها العجلة والكتابة والمحراث وغيرها.

وكون وسن من طائفة الصابئة المندائيين تقول ان عدد افراد الطائفة الباقين في العراق اليوم هو ثلاثة آلاف شخص تقريباً يتركزون اليوم في بغداد واربيل والجنوب بعدما كانت اكثريتهم في الماضي في الجنوب.

معلوم ان عدد الصابئة المندائيين كان نحو 60 الفاً قبل سنة 2003، امّا  معظم هجرتهم فكانت الى استراليا والسويد والولايات المتحدة والمانيا وبعض الدول الاوروبية.

وستبدأ وسن بكتابة عامود شهري في مجلة «النجوم» عن حضارة وادي الرافدين.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn