تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

هل يعوض الشباب خسارة البرج لعدة لاعبين

بقلم بلال نصور -By Bilal NASSOUR

 

🔴 يعتبر نادي البرج اكثر فريق خسر لاعبين خلال الموسم لعدة اسباب بعد اغلاق باب التواقيع، مما وضع الفريق في موقف حرج خلال البطولة حاول من خلالها المدير الفني السابق الكابتن الدقة ومن بعده خلفه الكابتن فؤاد حجازي تعويض النقص باللاعبين الشبان الذين اثبتوا انهم مواهب كروية واعده يبنى عليها للمستقبل واصبحوا من نواة منتخب الشباب مما يبشر بمستقبل واعد لفريق البرج في المواسم القادمة.

قبل بداية الموسم الكروي اعلن اللاعب عبد الفتاح عاشور اعتزاله اللعب نهائيا وهو كان معار من نادي الانصار بمبلغ عشرين مليون ليرة مما احرج الفريق الاخضر مع ادارة نادي البرج حيث طالبت باسترداد المبلغ كما اشار مدير الفريق الكابتن علي رحال بالامس، وذكر الى ان ادارة الناديين ستصل الى حل يرضي الطرفين في القريب العاجل .

كما اعلن اللاعب الموهوب محمد مرقباوي آيكر الاعتزال بسبب اصابات متكررة المت به من جراء سوء ارضية الملاعب في لبنان، وخاصة ملاعب العشب الصناعي حيث نصحه الطبيب المعالج بالاعتزال لأنه سيكون معرض لخطر الإصابات باستمرار، وغادر بعدها للإمارات وواصل العلاج من جراء اصابته الاخيرة وعاد بعد ذلك عن قرار الاعتزال واحترف مع نادي درجة ثانية بعد ان استقرت حالته بسبب اختلاف ارضية الملاعب عن لبنان.

بعد مباراة البرج الاولى في الدوري اوقفت ادارة نادي البرج الحارس محمد حمود مما خسر الفريق جهوده ايضا خلال الموسم .

اللاعب الرابع محمد جعفر وبعد غيابه عن تشكيلة الفريق في آخر مبارتين تبين انه مريض صحيا وحالته لن تسمح له اللعب قبل نهاية الموسم مما خسر الفريق احد اللاعبين المميزين اصحاب الخبرة.

وأخيرا خسر نادي البرج جهود اللاعب ابو بكر المل بسبب احترافه في ماليزيا ولم تقف ادارة النادي فى طريق احترافه بسبب وجود بند في عقده يسمح له بالاحتراف في حال وجد عرض جدي، وهذا ما حصل مما سيترك فراغ كبير في صفوف الفريق.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn