تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

نيو ساوث ويلز تخطط لإعادة الطلاب الدوليين

تعمل ولاية نيو ساوث ويلز على خطة لإعادة الطلاب الدوليين إلى حرم جامعاتها هذا العام – على الرغم من مقاومة الحكومة الفيدرالية لهذه الخطة.

تنظر الحكومة الفيدرالية في خطة حكومة نيو ساوث ويلز لإعادة الطلاب الدوليين إلى الحرم الجامعي هذا العام.

بموجب الخطة المطروحة أمام مكتب رئيس الوزراء ومجلس الوزراء بنيو ساوث ويلز، سيتم عزل الطلاب الأجانب في سيدني باستخدام مساكن مبنية لهذا الغرض.

تأتي هذه الأخبار على الرغم من قول رئيس الوزراء سكوت موريسون ووزير الخزانة جوش فرايدنبرغ إن حدود أستراليا ستبقى مغلقة في المستقبل المنظور والضغط المستمر لإعادة الأستراليين الذين تقطعت بهم السبل إلى أوطانهم.

قال السيد موريسون إن الكومنولث كان على علم بالاقتراح الطموح.

وأضاف في لقاء له مع راديو 2GB   أن الطلاب ما زالوا بعيدين عن الوصول الى أستراليا بعد.

«لكن هذا شيء نشجعه ولكن يجب القيام به بأمان ويجب أن نكون قادرين على القيام به بطريقة لا تخاطر بالنجاح الكبير الذي حققناه.»

وتبلغ قيمة سوق الطلاب الدوليين من اقتصاد ولاية نيو ساوث ويلز 14 مليار دولار سنويًا.

وفي الوقت نفسه، تتصدر ولاية نيو ساوث ويلز سباق إعطاء لقاح COVID-19 مع أكثر من 800000 حقنة حتى الآن.

مركز التطعيم الشامل الذي تم افتتاحه في حديقة سيدني الأولمبية يوم الاثنين قادر على إعطاء 30 ألف تطعيم أسبوعيًا، وأكدت رئيسة الوزراء غلاديس بيرجيكليان تقول أنها «تود رؤيتنا نعمل بأسرع ما يمكن لتطعيم سكان الولاية».

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn