تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

ميل جيبسون في مرمى النيران بسبب معاداة السامية

الممثل والمخرج الشهير ميل جيبسون، ادعاءات الممثلة الأمريكية وينونا رايدر، حول إدلائه في وقت سابق بتصريحات معادية للسامية وأنه يعاني من رهاب المثلية.
وجاءت اتهامات “رايدر”لجيبسون، الحائز على جائزة الأوسكار، في حوار مع صحيفة “صنداي تايمز” تحدثت فيها عن معاداته للسامية والمثليين، وقالت “لقد رويت قصصًا مماثلة في الماضي، بما في ذلك لمجلة جي كيو عام 2010”.
وقالت “رايدر”: “كنا في حفلة مزدحمة مع أحد أصدقائي المقربين، وكان ميل جيبسون يدخن السيجار، وجميعنا ندردش حين قال جيبسون لصديقي، وهو مثلي الجنس، “أوه انتظر، هل سأصاب بالإيدز؟” ثم جاء شيء عن اليهود فقال لي: هل أنت من الهاربين من الفرن؟”.
من جانبه، قال وكيل جيبسون، في تصريح لمجلة “فارايتي”: “هذا غير صحيح بنسبة 100%”، مضيفًا “لقد كذبت بشأن ذلك منذ أكثر من عقد، عندما تحدثت إلى الصحافة، وهي تكذب الآن”.
يذكر أنه في عام 2006، تم إلقاء القبض على “جيبسون” بسبب قيادته السيارة تحت تأثير الكحول، وقال للشرطة وقتها إن اليهود مسئولون عن كل الحروب في العالم

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn