تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

ميليشيات إيران تفرض «طقوسها» على السوريين

بدأت ميليشيات إيرانية بفرض “طقوسها” على مقاتلين محليين جندتهم طهران في شمال شرقي سوريا. وقال “المرصد السوري لحقوق الإنسان” إن “ميليشيات لواء (فاطميون) الأفغانية خرجت صباح أمس دفعة جديدة تضم 52 من السوريين المنتسبين إليها حديثاً، حيث جرى نقلهم من معسكر في منطقة المزارع ببادية الميادين شرق دير الزور، إلى جنوب الميادين، لتطبيق طقوس “لواء فاطميون”، بينها دهن وجوه العناصر بالطين”.

وأضاف المرصد أن هذه المجموعات “تفرض هذه الطقوس على المجندين الجدد في ظل استمرار ميليشيات لواء (فاطميون) السير قدماً لتصبح القوة الضاربة الأولى لإيران في سوريا”.

من ناحية ثانية، أفاد “المرصد” أن إسرائيل ضربت 29 “هدفاً” في سوريا منذ بداية العام، ما أسفر عن مقتل 72 عنصراً مسلحاً، بينهم 50 من الموالين لإيران، لافتاً إلى أن دمشق تعرضت لخمس غارات خلال الـ100 يوم الماضية.

على صعيد آخر، واصل النظام السوري تصعيده في إدلب بعد مجزرة نفذها في ريفها الغربي، أسفرت عن مقتل 7 مدنيين وإصابة 3 أطفال، وذلك بعد تكثيف طائرات روسية قصفها مناطق بإدلب قبل يومين.

إلى ذلك، أعلنت موسكو، أن قوات الأمن الروسية أحبطت “هجوماً إرهابياً” في مدينة سيمفروبول في القرم، واحتجزت اثنين من أنصار تنظيم “هيئة تحرير الشام” المحظور في روسيا، الذي يسيطر على مناطق في إدلب.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn