تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

ميلز وكامبل يحملان علم أستراليا في افتتاح الأولمبياد

سيصبح لاعب كرة السلة باتي ميلز ( الصورة) أول رياضي من السكان الأصليين يحمل علم أستراليا في حفل افتتاح الأولمبياد بعد اختياره لنيل هذا الشرف بجانب السباحة كيت كامبل.

وستكون كامبل أول سباحة تحمل علم أستراليا وثالث شخص يمثل هذه الرياضة في مراسم الافتتاح مع أستراليا بعد ماكس ميتزكر (موسكو 1980) وأندرو تشارلتون (لوس أنجيليس 1932).

أما ميلز سيكون ثالث لاعب سلة يحمل علم أستراليا بعد لورين جاكسون (لندن 2012) وأندرو جيز (سيدني 2000).

ويشارك ميلز وكامبل للمرة الرابعة في الأولمبياد في طوكيو هذا الشهر بعد الظهور الأول في بكين 2008.

وللمرة الأولى طلبت اللجنة الأولمبية الدولية من جميع الدول اشتراك رياضي ورياضية في حمل العلم للترويج للمساواة بين الجنسين.

وأوقدت العداءة كاثي فريمان الشعلة في أولمبياد سيدني 2000 ثم أصبحت أول رياضية من السكان الأصليين لأستراليا تحقق ميدالية ذهبية للفردي.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn