تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

ميكايلا وريهانا؟!

{ وزيرة شؤون المرأة الاسترالية الفيدرالية ميكايلا كاش دخلت بسرعة على خط العناوين العالمية متجاوزة زملاءها الوزراء الرجال؟!
فبعد منع الملاكم الاميركي فلويد مايويدزر من دخول استراليا لأسباب عنف عائلي اعلنت الوزيرة كاش ان الحكومة الاسترالية تفكّر بجدية بمنع دخول مغني الراب الاميركي كريس براون لأنه انهال على صديقته المغنية ريهانا بالضرب المبرح قبل سنوات.
وكان من المتوقع ان يحيي براون سلسلة حفلات في استراليا في كانون الاول المقبل.
حكومة تيرنبل الجديدة انطلقت بشعار محاربة العنف العائلي وهي رصدت مئة مليون دولار للحدّ من هذه الظاهرة التي سجّلت ارقاماً مرتفعة في الآونة الاخيرة داخل المنازل او خارجها، فهناك مثلاً شاب من كل اربعة في اوستراليا يضرب صديقته بعد تناول الكحول.
الوزيرة كاش تدخلت لدى وزارة الهجرة لتمنع براون من المجيء الى استراليا ليتحوّل اهتمام الوزير بيتر داتون من لاجئي القوارب الى الوقوف على «خاطر ريهانا المكسور».

أنطوان القزي

tkazzi@eltelegraph.com

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn