تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

من معاق مشوه الى بطل اولمبي

بقلم هاني الترك

By Hani Elturk OAM

 ولد احمد كيلي في  عهد صدام حسين في العراق بأطراف مشوهة سواء اليدين او القدمين.. واودع في ملجأ اليتامى الأم تريز في بغداد .. انقذته المواطنة الاسترالية مويرا كيلي اذ احضرته معها الى ملبورن حين كان عمره تسع سنوات بعد ان تبنته.. احاطته برعايتها واغدقت عليه عطفها وحنانها في بيئة عائلية دافئة.. ومنذ تلك اللحظة انطلق احمد.

كان امياً لم يكن يعرف القراءة والكتابة.. وبدأ دراسته عن عمر عشر سنوات.. واجريت له عملية جراحية بوضع رجلين صناعيتين حينما بلغ عمره 12 عاماً.. واصبح في استطاعته الوقوف على ارجله.. تعلم الركض .. واشتدّ عوده حتى لُقّب  بالمسمار.. اشترك في الالعاب الاولمبية في لندن ممثلاً استراليا واقترب في حصوله على ميدالية وهو يستعد للمشاركة في الالعاب البارالومبية في ريو دي جينيرو العام المقبل.. ودرس في الجامعة ومنح مؤهلات ليسانس آداب في جامعة لا تروب في ملبورن.. ويطمح بأن يصبح صحافياً رياضياً.

 

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn