تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

مسدس مزيّف قد يورّط سليم مهاجر

اجتمع مجلس بلدية اوبرن وجرى الحوار حول مستقبل نائب الرئيس سليم مهاجر اذ قدم اربعة اعضاء مذكرة اقالة مهاجر من منصبه ولكن صوّت خمسة اعضاء  ضد  المذكرة وبقي في منصبه واكتفوا بتغريمه مبلغ 220 دولاراً لإحداث الفوضى في الشوارع الذي تم فيه حفل الزفاف.  وعثر على سلاح ناري مزيف في سيارة في الاحتفال وكان قد وجه مهاجر في شريط فيديو السلاح المزيّف قبل حفل الزفاف وبموجب تشريع حمل الاسلحة اي شخص في حيازته سلاح مزيّف يجب الحصول على سماح من السلطات او مواجهة عقوبة السجن لمدة 14 عاماً.
وقد قابل رئيس بلدية اوبرن روني العويك العضو مهاجر بالترحاب الودي اذ كان العشرات من الداعمين لـ مهاجر وقت وصوله الى المجلس. وقال عويك انه رغم ما حدث فلا يجب معاقبة مهاجر  اذ كان لديه السماح بإغلاق جزء من الشارع فرانسيس الذي جرى فيه حفل الزفاف.
واكد عويك ان مهاجر توجه الى المجلس بنية حسنة وتمت معاقبته بغرامة مالية ولا يمكن اتخاذ اي اجراء آخر.
غير ان عضو مجلس البلدية العمالي جورج كامبل قال ان الزفاف كان استعراضاً  بذخاً للثروة وقد عرّض سمعة المجلس للتلطّخ بالوحل اذ تم الاستيلاء على الشارع الذي جرى فيه حفل الزفاف من قبل نائب رئيس البلدية.
وكتب الدكتور جمال الريفي مقالاً لوسائل الاعلام فحواه ان حفل الزفاف قد جذب المواطنين بتضخيمه وانه يعرف مهاجر منذ خمس سنوات وهو رجل عائلة مستقيم وان حفل زواجه قد عزّز الاقتصاد المحلي لـ اوبيرن واضاف الريفي: تعاقد المهاجر مع مؤسسة لادارة حركة السير وكان واجبها ان تقوم بذلك مما تتطلب اغلاق كل الشارع.
وكذلك لم يكن المهاجر يعلم انه تم توزيع منشورات للسكان المحليين مفادها  انه سوف يتم اخلاء سياراتهم في الشارع. وقال الريفي انه دعي الى حضور الزفاف ولكن لم يتمكن من ذلك بسبب ارتباطه بموعد مسبق ومهاجر وُلد  وتعلم في استراليا وقد مضى على معرفته لـ عائشه خمسة اعوام قبل ان يتزوجها.
واكد الدكتور ريفي ان سليم مهاجر هو شاب مسؤول.
وذكرت صحيفة الدايلي تلغراف ان عائشة مهاجر زوجة سليم مهاجر كانت اثناء سن المراهقة في وولونغونغ نحيفة وبشعر احمر اللون ونمش على وجهها.. وكانت قد درست التجميل في كلية العلاج والتجميل حينما كان عمرها 16 عاماً.. وكان اسمها ابريل ليرمونت وغيّرت اسمها الى عائشه بعد ان اعتنقت الاسلام منذ ست سنوات مضت.. ولكنها اجرت عمليات تجميل عديدة حتى ان الذين كانوا يعرفونها لم يعودوا يعرفونها بعد عمليات التجميل .. كما ان زوجها سليم مهاجر اجرى عدة عمليات تجميل من اجل ان يبدو وسيماً.. وقد كلّف الزفاف 50 مليون دولار وعمل على خياطة فستان العرس لها ست خياطات عملن لمدة عشرة ايام على مدار الساعة ويضم الفستان اللؤلؤ والماس.. وتقول الشركة التي صممته انها تقاضت اغلى ثمن لفستان زفاف منذ ان بدأت عملها كمصممة لفساتين الاعراس.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn