تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

مزرعة المأساة تباع بستة ملايين دولار 

تفيد التقارير العقارية أن المزرعة التي تقع في شمال نيو ساوث ويلز التي قتلت فيه مراهقة ابنة عمها البالغة من العمر عشر سنوات قد تم بيعها بستة ملايين دولار والتي تضم ست غرف نوم.

فقد تم شراؤها عام 2007 بمبلغ مليوني ونصف مليون دولار.

وكانت المراهقة التي تبلغ من العمر 15 عاماً قد قتلت ابنة عمها واستدعت أم المراهقة الإسعاف والشرطة حيث اختفت المراهقة عن الأنظار، ولكن ألقت الشرطة القبض عليها ولا تزال رهن الاعتقال والمحاكمة.

وقال محاميها للمحكمة أن المراهقة تريد أن تعترف بتهمة القتل عن طريق الخطأ استناداً إلى إصابتها بالمرض العقلي.

غير أن النيابة العامة تصر على اتهامها بالقتل العمد.

وقال رئيس بلدية غانيدا التي تقع فيها المزرعة جيمي تشافي أن البلدة قد أصيبت بالذعر بسبب الجريمة ولا يمكن تصور الألم الذي نجم بالعائلة والمجتمع المحلي نتيجة الجريمة.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn