تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

مجزرة» في مركز لفرز البريد بأميركا

شهدت الولايات المتحدة عملية إطلاق نار جديدة أوقعت 8 قتلى على الأقل إثر اقتحام مسلح مركزاً لفرز البريد في مدينة إنديانابوليس في وسط الولايات المتحدة أن ينتحر.

وحسب وكالة الصحافة الفرنسية، تدخلت الشرطة في موقع شركة “فيديكس” قرب مطار عاصمة ولاية إنديانا. وعُثر على ثمانية أشخاص قتلى فيما أُدخل عدد من الجرحى المستشفى.

وقال كريغ ماكارت، مسؤول شرطة إنديانابوليس، كما نقلت عنه شبكة “سي إن إن”: “أعتقد أن الأمر لم يستمر سوى دقيقة أو دقيقتين… المشتبه به دخل من موقف السيارات. وحسبما علمت فإنه خرج من سيارته وبدأ فوراً بإطلاق النار”. وانتحر مطلق النار فور وصول الشرطة إلى المكان.

وأكدت شركة “فيديكس” المتخصصة بالشحن، والتي تبيّن أن مطلق النار كان من موظفيها السابقين، أنها تتعاون مع السلطات. وروى رجل يعمل في المكان لمحطة تلفزة محلية أنه رأى المسلح حين بدأ بإطلاق النار وسمع أكثر من عشر طلقات.

وأضاف جيريمياه ميلر: “اختبأت على الفور”. وقال موظف آخر في المنشأة يدعى تيموثي بويا، للتلفزيون المحلي: “بعد سماع إطلاق النار، رأيت جثة على الأرض… لحسن الحظ كنت بعيداً بما فيه الكفاية حيث لم يتمكن مطلق النار من رؤيتي”.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn