تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

كيف يحصل أفراد العائلة المالكة البريطانية على ألقابهم؟

يتمتع أفراد العائلة المالكة البريطانية بالعديد من الألقاب الرسمية التي يُعرفون بها. وتختلف هذه الألقاب عن أسمائهم المعطاة وهي الألقاب الرسمية المستخدمة لمخاطبة الفرد، اعتماداً على مكان وجودهم في المملكة المتحدة، وفقاً لصحيفة “إندبندنت”.

بموجب القانون، يُمنح الأحفاد المولودون لأبناء الملك الحاكم تلقائياً لقب أمير وأميرة، ولكن بعد ذلك يُمنح اللقب عن طريق الاختيار – غالباً ما تكون هناك عادات مؤيدة للقيام بذلك.

وفي مقابلتهما مع الإعلامية أوبرا وينفري، ادعى دوق ودوقة ساسكس، الأمير البريطاني هاري وزوجته ميغان ماركل، أن ابنهما آرتشي حُرم من لقب الأمير، رغم منح أبناء الأمير ويليام الألقاب الملكية.

بدلاً من ذلك، تم الإبلاغ عن أن آرتشي يحق له استخدام اللقب الفرعي لوالده الأمير هاري وهو إيرل دمبارتون. وبحسب ما ورد، رفض الزوجان منح طفلهما هذا اللقب.

لكن كيف يحصل أفراد العائلة المالكة على ألقابهم؟

* الولادة في العائلة المالكة

عندما يولد شخص ما في منصب رفيع بالعائلة المالكة، يتم منحه لقباً تلقائياً.

عندما صعدت الأميرة إليزابيث إلى العرش بعد وفاة والدها الملك جورج الخامس، أصبحت الملكة تلقائياً بعد أن كانت الوريثة المفترضة.

باعتباره الطفل الأول للملكة وابنها الأكبر، تم منح تشارلز تلقائياً لقب الأمير عند الولادة.

يُعرف الأمير تشارلز أيضاً بالعديد من الألقاب الأخرى بما في ذلك، أمير ويلز، دوق كورنوال، إيرل أوف تشيستر، دوق روثساي، إيرل أوف كاريك، لورد أوف ذا آيلز، بارون أوف رينفرو وغيرها.

ويعتبر دوق كورنوال أيضاً لقباً تقليدياً يحمله الابن الأكبر للملك البريطاني الحاكم.

ويمنح الأحفاد من أبناء الملوك الحاكمين تلقائياً لقب أمير أو أميرة، وذلك بفضل قاعدة أصدرها الملك جورج الخامس في عام 1917.

بخلاف الأحفاد، لا تُمنح الألقاب تلقائياً بموجب القانون ما لم تمنحها الملكة.

وقد ورد أن الملكة إليزابيث تدخلت عندما وُلد أطفال الأمير ويليام، جورج وشارلوت ولويس، لمنحهم ألقاب الأمراء والأميرة.

ولكن لم يُمنح ولدا الأمير هاري، آرتشي وليليبت، ألقاب ملكية.

قرر الأمير إدوارد وزوجته صوفي ويسيكس عدم منح أطفالهما ألقاب أمير وأميرة وبدلاً من ذلك اختارا لقبي ليدي لويز وفيكونت سيفيرن.

وسيتمكن أبناؤهما من اختيار ما إذا كانا سيحصلان على ألقاب أعلى عند بلوغهما سن 18 عاماً.

* المتزوجون من أفراد العائلة المالكة

يمكن للملكة أيضاً منح الألقاب لأولئك الذين يتزوجون من العائلة المالكة، وكذلك للأعضاء الحاليين في العائلة المالكة.

لقب الدوق هو أعلى من لقب الأمير والملكة أعطت أحفادها تلك الألقاب الإضافية عندما تزوجوا، مما جعل زوجاتهم دوقات.

في يوم زفافهما في عام 2011. حصل كل من الأمير ويليام، الذي ولد بهذا اللقب، وزوجته كيت ميدلتون على لقب دوق ودوقة كامبريدج من قبل الملكة.

وبالمثل، حصل الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل على ألقاب دوق ودوقة ساسكس عندما تزوجا في عام 2018. كما حصل الأمير هاري على لقب إيرل أوف دمبارتون وبارون كيلكيل.

وتمتلك الملكة حق اختيار الموقع المضمن في اللقب الملكي – أياً كان المكان الذي تختاره، يصبح الشخص بعد ذلك الحاكم السيادي لتلك الأرض.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn