تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

قلق كبير في برزبن بعد إصابة طبيب بكوفيد 19 واغلاق مستشفى

أدت إصابة أحد الكوادر الطبية في مستشفى  Princess Alexandra في برزبن إلى إغلاق المستشفى. وان الإغلاق يعني أنه لن يُسمح بجميع الزيارات غير الضرورية للمرضى وسيُطلب من أي شخص يحتاج إلى الذهاب إلى المستشفى ارتداء الكمامة.

وسيبقى قسم الطوارئ مفتوحًا لاستقبال المرضى، ولكن يتم حث الأشخاص على تلقي الرعاية في المستشفيات الأخرى أو لدى طبيب عام إن أمكن.

سيتعين على الموظفين ارتداء الكمامات في جميع الأوقات كما يفعل المرضى ما لم يكن ذلك غير مناسب بسبب الحالة الصحية للمريض أو الموظف.

سيتم تأجيل حجوزات العيادات الخارجية غير العاجلة والجراحة الاختيارية.

وقالت دائرة صحة كوينزلاند في بيان إن “الموظف كان على اتصال بالمريض في الساعات الأولى من يوم الأربعاء، فأصبح الموظف معديا في المجتمع يوم الخميس.

وأضافت دائرة الصحة أن تعقب المخالطين مستمر، ومن المرجح أن يتم تحديد مواقع التعرض العامة والإبلاغ عنها لاحقا. “وتم تحديد جميع المرضى والموظفين والعائلات التي تعامل معها هذا الشخص ويتم اتخاذ الإجراءات المناسبة”.

وأعلنت حكومة كوينزلاند عن حالة تأهب “شديدة الخطورة” لثلاثة مواقع في برزبن بعد أن ثبتت إصابة طبيب بمستشفى الأميرة ألكسندرا بفيروس كورونا

. عن أس بس أس

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn