تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

قبول اللاجئين السوريين والعراقيين بناء على اضطهادهم وليس ديانتهم

اجتمع رئيس الوزراء طوني آبوت مع وزير الهجرة بيتر داتون ووزير الخدمات الاجتماعية سكوت موريسون مع جماعات اعادة توطين اللاجئين بشأن استيعاب استراليا 12 ألف لاجئ من سوريا والعراق وقال ان معظمهم سوف يكون من الاقليات المضطهدة وليس بسبب ديانتهم.
وقال موريسون ان ابوابنا مفتوحة لكل السوريين ونعمل مع الجميع مؤكداً للجالية الاسلامية انه لن يكون اي تمييز في اختيارهم اذ ان ربع الثمانية آلاف لاجئ الذين استقبلتهم استراليا خلال العامين الاخيرين من سوريا والعراق هم من المسلمين السنّة والشيعة والباقون من الاقليات المسيحية المضطهدة.
وقال داتون ان استراليا تعمل مع وكالة الامم المتحدة لللاجئين لتحديد اولئك الذين بحاجة الى توطين ويعانون من الاوضاع المرعبة.
ومن ناحية اخرى قامت الطائرات الاسترالية ليلة السبت بأول طلعات استكشاف في اجواء سوريا ولم تسقط اي قنابل حتى الآن ولكن من اجل تحديد مواقع تنظيم الدولة الاسلامية بالدقة تمهيداً لقصفها فيما بعد.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn