تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

غرفة التجارة اللبنانية الاوسترالية تحيي غداءها السنوي بحضور رئيس حكومة الولاية

أحيت غرفة التجارة اللبنانية – الاوسترالية في سيدني غداءها السنوي في صالة «الدولتون هاوس»، بحضور رئيس حكومة ولاية «نيوساوث ويلز» مايك بيرد وعقيلته، القائم بأعمال سفارة لبنان في «كانبيرا» ميلاد رعد، القنصل اللبناني العام في سيدني جورج بيطار غانم و الوزير جان عجاقة، النواب توماس جورج ، جون سيدوتي وجهاد ديب، شخصيات لبنانية واوسترالية، رجال اعمال، رؤساء مؤسسات لبنانية وأوسترالية.
وتحدث رئيس الغرفة جو خطار فرحب برئيس الحكومة والرسميين، وتحدث عن اهداف ونشاطات الغرفة ودورها في تعزيز العلاقات التجارية بين لبنان وأوستراليا شاكرا الداعمين، منوها بـ «الزيارة التي قام بها الى سيدني محافظ بيروت زياد شبيب ورئيس جمعية تجار ومنشئي الأبنية في لبنان أيلي صوما».
بيرد
وشكر بيرد لغرفة التجارة ورئيسها «دور الغرفة في تعزيز العلاقات مع لبنان، وأهمية نشاطها التجاري في الولاية»، شارحا «خطة حكومة الأحرار للسنوات المقبلة التي تسعى الى تطوير الولاية على جميع الصعد، وبخاصة على صعيد البنى التحتية».
ورد على عدد من أسئلة الحضور المتعلقة بالوضع الاقتصادي في الولاية.
رزق
وألقى مدير البنك العربي جو رزق كلمة تحدث فيها عن «دور الغرفة وعلاقتها مع البنك العربي»، مقدما «شهادة تقدير وعضوية مدى الحياة في الغرفة للوزير اللبناني الأصل جان عجاقة الذي يتسلم حقائب وزارية عدة».
وشكر عجاقة لرزق ولغرفة التجارة، وأعرب عن «سروره لمشاركة رئيس الحكومة في المناسبة»، وتحدث عن «سياسة التعددية الحضارية، علما انه تسلم حقيبة الشوؤن الاثنية بعد اعادة انتخاب حزب الأحرار في آذار الماضي».
وفي الختام، قدم خطار الهدايا التذكارية الى بيرد وعجاقة والداعم  للاحتفال جاستن ونغ.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn