تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

عظمة تشرشل رغم هزيمة غاليبولي

بقلم هاني الترك OAM

يقول حفيد ونستون تشرشل  راندرلون تشرشل ان جده   ونستون تشرشل كان في الحرب العالمية الاولى قائد القوات البريطانية وهو المصمم لمعركة غاليبولي التي دفع ثمنها الاستراليون غالياً في الارواح.. وكان هدف تشرشل في معركة غاليبولي احتلال اسطنبول حتى توجه دول  المحور وعلى رأسها المانيا قواتها الى تركيا وتخفف العبء  عن قوات الحلفاء في الجبهة الغربية.. ولكن فشلت حملة غاليبولي وطرد تشرشل من الحكومة البريطانية بصفته المسؤول الاول عن الهزيمة في غاليبولي. بعد انهاء الحرب العالمية الاولى علا نجم تشرشل وتدرج في مناصب عدة الى ان وصل الى منصب رئيس الوزراء.. وكانت قيادته حاسمة الى جانب الولايات المتحدة في هزيمة دور المحور في الحرب العالمية الثانية.. وتشرشل هوالذي صمم انزال قوات الحلفاء في معركة D-Day على فرنسا في نورماندي.. وتشرشل هو الذي اختلف مع رئيس الوزراء الاسترالي بن شيفلي اثناء الحرب العالمية الثانية.. فكانت  القوات الاسترالية متمركزة في شمال افريقيا  اي دول مصر وليبيا وتونس ضد القوات الالمانية والايطالية.. وخصوصاً في معركة طبرق في ليبيا.. ولما احتلت اليابان لنيو غينيا واصبحت على ابوات احتلال استراليا طلب شيفلي من تشرشل اعادة القوات الاسترالية من  شمال افريقيا الى استراليا للدفاع عن استراليا.. ووافق تشرشل وعادت القوات الاسترالية. رغم خطأ تشرشل القاتل في غاليبولي الا انه صعد نجمه وقاد مع الولايات المتحدة دول الحلفاء الى النصر.. ويعتبر قائداً عظيماً فذاً في تاريخ الحروب والسياسة.. مع انه خسر الانتخابات في بريطانيا بعد الحرب.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn