تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

عائلتا تشان وسوكوماران تنتقلان الى جزيرة الاعدام على متن قارب وسط انباء عن احتمال استئناف الحكم

في مشاهد مؤثرة مصحوبة بالبكاء والنحيب انتقلت عائلتا تشان وسوكوماران الى جزيرة الاعدام حيث وضع المساجين استعداداً لتنفيذ حكم الاعدام بحقهم خلال الساعات القليلة المتبقية ، ان لم تحصل اعجوبة تبدل كل المعادلة.
وحاولت العائلات شق طريقها بصعوبة وسط رجال الشرطة ومئات الاعلاميين والمصورين من جميع انحاء العالم. وانهارت والدة سوكوماران في الطريق بينما انتحبت اخته وسقطت في غيبوبة.
وارغم الجميع على الحصول على اذن مسبق من المدعي العام. وبينما تنتقل العائلات على متن قارب ينقلهم الى الزيرة كانت مجموعة من 12 سيارة اسعاف تنقل 9 اكفان بيضاء بالاتجاه ذاته.
وعلم ان تشان وسوكوماران طلبا ان يرافقهما قسيسان استراليان خلال الساعات الاخيرة من حياتهما قبل الاعدام. واثيرت اشاعات ان السلطات الاندونيسية رفضت طلبهما ثم عادت وقبلت بعد ممارسة الضغوطات عليها.
ومن المتوقع ان يمضي الاستراليان بضع ساعات مع افراد عائلتيهما الى جانب زوجة تشان قبل ان ينقلا الى السجن المنفرد في الساعات الاخيرة قبل تنفيذ حكم الاعدام.
وتسري اشاعات ان محكمة العدل الاندونيسية قبلت دعوى الاستئناف التي تقدم بها محامي الاستراليين وان المحكمة عينت تاريخ 12 ايار موعداً للنظر في هذه الدعوى.
لكن لم يصدر اي تعليق رسمي حول هذه المبادرة كما ذكرت وزيرة الخارجية جولي بيشوب. وعلم ان تشان وسوكوماران رفضا تغطية وجهيهما وهما يريدان النظر الى الجنود الذين سيطلقون النار باتجاههما.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn