تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

ضحايا كورونا بأميركا يتجاوزون خسائرها في 4 حروب

أميركية تضيف اسم عزيز فقدته بـ كورونا على بوابة مقبرة جرينوود في نيويورك
مع تجاوز عدد الوفيات بفيروس كورونا في الولايات المتحدة رقم الـ 100 ألف، بدأ الحديث المتوقع عن مغزى الرقم وما يعنيه مقارنة بأرقام الوفيات المأساوية الأخرى في الولايات المتحدة.

صحيفة الاندبندنت البريطانية لفتت الى ان الرقم هو ضعف الرقم الذي توقعه الرئيس ترامب في أواخر ابريل نيسان وأعلى بكثير من الرقم الذي توقعه في أوائل مايو (80 – 90 ألفا) ولم تفت الصحيفة الاشارة الى ان عدد الوفيات هذا يفوق عدد وفيات الأميركيين في الحرب الكورية والحروب الفيتــنامية والأفــغانية والعراقية مجتمعة.

وأضافت الصحيفة انه إذا ما تواصل ارتفاع عدد الوفيات بالمعدل الحالي فإنه سيتجاوز قريبا الخسائر الأميركية في الأرواح في كل حروب أميركا الكبرى منذ الحرب العالمية الثانية، مضافا إليها ضحايا الأعمال الإرهابية والقتل الجماعي في البلاد منذ 75 عاما.

وفي ولاية نيويورك وحدها تجاوز رقم الضحايا بـ 10 أضعاف عدد ضحايا هجمات 9 سبتمبر.

وتلاحظ الصحيفة ان الأرقام الرسمية لا تتضمن الوفيات التي حدثت خارج المستشفيات في كثير من الولايات وان الرقم المعلن يشكل أكثر من ربع إجمالي الوفيات بالفيروس في العالم ونحو 3 أضعاف عدد الوفيات في المملكة المتحدة التي سجلت ثاني أعلى حصيلة في العالم.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn