تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

 شاركت في معرض فني في رايد سنة 2020 بواسطة 11 لوحة ميراي نجار رسامة تشكيلية تشق طريقها بالطموح والمثابرة

 

يسكنها حب الرسم منذ نعومة أظافرها، ولا توفر معرضاّ فنياً إلا وتزوره حتى ولو لم تشارك به، تسعى الى المزيد من المعرفة لتكون سلاح الإحتراف لديها.

ميراي نجار من بلدة محردة السورية قضاء حماة، غادرت موطنها سنة 2017 متوجهة مع عائلتها الى العراق حيث قضت فترة سنة قبل التوجه الى استراليا سنة 2018.

أنهت ميراي دروسها الثانوية في بلدتها محردة، ودرست الهندسة المعمارية لفترة سنة.

عندما كانت في المرحلة الابتدائية، كانت ترسم صوراً كاريكاتورية، وفي السنة الدراسية العاشرة إلتحقت بمدرسة لتعليم الرسم حيث تعلمت أنواع الرسم والتعامل مع الألوان والظلال كما شاركت في عدة معارض بواسطة لوحات زيتية.

لدى وصولها الى استراليا مع العائلة أقامت في منطقة بونيريغ وتابعت دروساً في اللغة الإنكليزية وأنجزت ديبلوما في الهندسة المعمارية وهي لا تزال تتابع دروسها في هذا الإختصاص.

في استراليا شاركت ميراي في معرض فني في رايد سنة 2020 بواسطة 11 لوحة من قياسات مختلفة، وهي في الجامعة تواصل رسم اللوحات وتتابع دروساً في الرسم لتنمية مهاراتها لأنها تطمح في خوض الرسم بصورة واسعة والمشاركة بالمزيد من المعارض.

تنشر ميراي لوحاتها دائماً على الإنستغرام  الصفحات الفنية.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn