تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

داريل ساتلينك يكشف عن مكان دفن ضحيته

يحاول داريل ساتلينك القاتل لعدة نساء والمدان بالسجن لمدى الحياة الحصول على حريته من خلال كشفه عن مكان دفنه لإحدى ضحاياه تودي لاركوم.

فقد غادر ساتلينك البالغ من العمر 84 عاما السجن مع فريق من الشرطة من زنزانته للكشف عن مكان دفن لاركوم التي كانت تبلغ من العمر 21 عاماً حينما قتلها عام 1987.

وأشار ساتلينك إلى أن مكان دفنها هو مدينة سيلفر بالقرب من منطقة ملبيرا.

فقد أمضى ساتلينك مع عدد كبير من المخبرين والكلاب الشامة من أجل معرفة مكان دفن لاركوم ولكن لم يعثر على الجثة.

وكان ساتلينك قد قال للشرطة أنه دفن لاركوم في مدينة سيلفر ولكن لم تعثر الشرطة على أي بقايا.

وقال والد جودي لاركوم أن أغلب الظن أن ساتلينك أراد الخروج من السجن في جولة ولم يقل الحقيقة.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn