تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

حركة الاستقلال في سيدني احيت الذكرى  ال31 لاستشهاد الرئيس معوض

احيت حركة الاستقلال الذكرى ال 31 لاستشهاد الرئيس رينه معوض ورفاقه بقداس في كاتدرائية سيدة لبنان – هارس بارك، ترأسه  راعي الابرشية المارونية في اوستراليا سيادة المطران انطوان شربل طربيه وعاونه عميد الكاتدرائية الاب طوني سركيس ولفيف من الكهنة وبمشاركة  الأب انطوان طعمة والاخت مارلين شديد من راهبات العائلة المقدسة المارونيات .

وشارك في القداس، جوليا فين نائب عن غرانڤيل، رئيس بلدية ستراثفيلد انطوان دويهي، منسق اوستراليا في حركة الاستقلال اسعد بركات وعقيلته، منسق سيدني سعيد الدويهي وعقيلته، عضو المجلس المركزي في التيار الوطني الحر طوني طوق،  جهاد داغر ممثلًا القوات اللبنانية، منسق تيار المردة فادي ملّو، رئيس هيئة سيدني في التيار الوطني الحر شربل ديب، الرئيس الإقليمي للجامعة الثقافية ميشال الدويهي ، رئيس الرابطة المارونية أنطوني هاشم ، رجل الأعمال سركيس ناصيف، شقيقة الشهيد المقدم رميا، رؤساء جمعيات ومؤسسات  وفاعليات من الجالية اللبنانية وكوادر حركة الاستقلال ومناصرون واعلاميون .

كما حضر بيتر مارون ممثلاً حزب الكتائب متأخرًا لاسباب خاصة.

والقى المطران طربيه عظة اشاد فيها بمسيرة الرئيس الشهيد الذي لم يساوم فيها يومًا على سيادة واستقلال لبنان، وفضل الاستشهاد على ان يترك لبنان يرزح تحت وطأة وجور الفاسدين. كما اشاد بالدور الذي يلعبه نجل الرئيس النائب المستقيل ميشال معوض وقال: ان الرئيس معوض استشهد مع رفاقه ليبقى لبنان مستقلاً حراً وسيداً ، كم نحن اليوم بحاجة الى نهج الرئيس معوض. وتابع قائلاً عسى ان يأتي يوم نعرف فيه من قتل الرئيس معوض..

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn