تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

«ثلاثة جيوش» تتقدم على طريق اللاذقية – حلب

تمكن النظام السوري مستعيناً بثلاثة جيوش، تحت غطاء جوي من استعادة مناطق في ريف ادلب تربط اللاذقية بحلب شمالاً بعد معارك مع مقاتلي المعارضة اسفرت عن مقتل 115 من الطرفين، في وقت سيطر تنظيم «داعش» على اعلى نقطة في ريف الحسكة بعد طرده من قوات النظام والمقاتلين الأكراد من المدينة شرق البلاد قرب حدود العراق. وانسحب تكتل يضم النشطاء السوريين المدنيين من «الائتلاف الوطني السوري» المعارض.
وقال «المرصد السوري لحقوق الإنسان» إن «قوات النظام مدعمة بحزب الله اللبناني ومسلحين موالين من جنسيات سورية وعربية وآسيوية تمكنت من استعادة السيطرة على منطقة فريكة الواقعة قرب أوتستراد أريحا – اللاذقية في ريف جسر الشغور عقب تمكنها من التقدم في أطراف ريف إدلب عند الحدود الإدارية مع حماة، حيث سيطرت قوات النظام على المنطقة» عقب اشتباكات عنيفة مع فصائل معارضة سيطرت عليها قبل ايام. وأسفرت الاشتباكات خلال الأيام الثلاثة الماضية عن مقتل «73 مقاتلاً من الفصائل الإسلامية والمقاتلة بينهم 45 سورياً وأنباء عن مقتل 40 آخرين، إضافة إلى مقتل 42 من قوات النظام والمسلحين الموالين».

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn