تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

تشويه تماثيل تاريخية في استراليا

وصف رئيس الوزراء سكوت موريسون الذين وضعوا كتابات نابية على تمثالي رئيس الوزراء الاسبق جون هاورد وطوني آبوت ، وصفه بانه عمل مسيء يعبر عن الكره، والتمثالان لأبوت وهاورد هما ضمن تماثيل رؤساء الوزراء الاستراليين التي تقع في شارع عنوانه رئيس وزراء استراليا الذي أسس عام 1940 في منطقة بالارات. ويقوم الحراس بحماية التماثيل التاريخية وقامت إمرأتان بتشويه تمثال مكتشف استراليا كابتن جيمس كوك وتلاحقهما الشرطة للقبض عليهما. وقال آبوت ان على الفاعلين تنظيف التماثيل التي شوهوها، وقال موريسون ان الذين يقومون بمثل هذه الاعمال يهينون ويقسمون الاستراليين في الوقت الذي نحن في حاجة الى ان نكون سوياً ونستحدث الوظائف للعودة الى الحياة الطبيعية التي سببها وباء كورونا.
وقالت رئيسة حكومة نيو ساوث ويلز غلاديس برجيكليان ان الحكومة سوف تقدم على سن قوانين جديدة صارمة لحماية التماثيل بشكل أفضل إذ أن هذه الأعمال غير استرالية وهي جرائم تخرق القانون.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn