تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

تخفيف القيود في مناطق الحكومات المحلية (LGAs) ذات الاهتمام

يبدأ توحيد القيود في  مناطق الحكومة المحلية ذات الاهتمام لتصبح مماثلة لما هو معمول به في مناطق الإقفال الأخرى، وذلك مع استمرار ارتفاع معدلات التلقيح في غرب وجنوب غرب سيدني.

فاعتبارًا من الساعة 12.01 من صباح أمس الاول الاثنين 20 أيلول/سبتمبر، تم تخفيف القيود التالية للمقيمين في مناطق الحكومات المحلية (LGAs) ذات الاهتمام:

* لن يكون هناك حد لمدة ممارسة التمارين في الأماكن الخارجية والاستجمام (كان الحد ساعتين سابقًا)؛

* سيتم السماح بالتجمّعات في الأماكن الخارجية لما يصل إلى خمسة أشخاص إذا كانوا ملقّحين بالكامل (بالإضافة إلى الأطفال الذين تبلغ أعمارهم 12 عامًا أو أقل) في منطقة الحكومة المحلية التي يقيم فيها الشخص أو في نطاق 5 كيلومترات من المنزل (في السابق كان بإمكان أفراد الأسرة الذين تم تلقيحهم بالكامل فقط التجمّع في الأماكن الخارجية، أو شخصين كحد أقصى تم تلقيحهما بالكامل من أسر مختلفة)؛

* يمكن القيام بالتسوّق وممارسة التمارين الرياضية والاستجمام في الأماكن الخارجية على بعد 5 كيلومترات من المنزل أو داخل منطقة الحكومة المحلية التي يقيم فيها الشخص (في السابق كان ذلك على بعد 5 كيلومترات من المنزل فقط) ؛

* حضور حفل زفاف صغير (بحد أقصى 11 شخصًا) في سيدني الكبرى كضيف (سابقًا كان مسموحًا بذلك فقط في منطقة الحكومة المحلية التي يقيم فيها الشخص)؛ و

* يمكن أن يكون مكان إقامة رفيق فقاعة دعم غير المتزوّجين في سيدني الكبرى (سابقًا كان يجب أن يكون مقيمًا ضمن 5 كيلومترات من منزل الشخص). كذلك يمكن الآن لأي شخص من إحدى مناطق الحكومة المحلية ذات الاهتمام أن يكون رفيقًا لشخص ما في سيدني الكبرى.

تتشابه الآن تقريبًا جميع القيود في مناطق الحكومات المحلية ذات الاهتمام مع مناطق الإغلاق الأخرى، حيث أن الاختلافات الرئيسية هي في شروط العمال المصرح لهم ومتطلبات تصريح السفر التي لا تزال سارية في مناطق الحكومات المحلية ذات الاهتمام.

اعتبارًا من الساعة 12.01 من صباح يوم الاثنين 27 أيلول/سبتمبر، سيمكن فتح حمّامات السباحة الخارجية في ولاية نيو ساوث ويلز، بشرط أن يكون لدى المجالس خطة سلامة صارمة بشأن COVID تكون معتمدة من دائرة الصحة في نيو ساوث ويلز. أمّا المسابح الطبيعية فإنه مسموح لها فعلاً الآن بأن تكون مفتوحة.

وشكرت رئيسة الحكومة غلاديس بريجيكليان المقيمين في غرب وجنوب غرب سيدني الذين حصلوا على التلقيح ضد COVID-19.

وقالت السيدة بريجيكليان: «إننا ممتنون جدًا لكل من تقدّم للحصول على التلقيح، الأمر الذي ساعد على رفع معدلات التلقيح بالجرعة الأولى في بعض مناطق الحكومات المحلية ذات الاهتمام إلى 90 في المائة».

«لا يزال هناك المزيد من العمل الذي يتعين القيام به لرفع معدلات التلقيح هذه ويجب على الجميع الاستمرار في اتباع قواعد الإغلاق حتى نصل إلى هدف الجرعة المزدوجة بنسبة 70 في المائة عندما يمكن تخفيف المزيد من القيود لمن تمّ تلقيحهم بالكامل.»

وقال وزير الصحة براد هازارد إنه بعد كل العمل الجاد المتمثّل في الحصول على التلقيح والامتثال لمتطلبات الإغلاق، من الرائع أن يتم تخفيف بعض القيود الآن.

«إن حكومة نيو ساوث ويلز مصمّمة على ضمان استفادة الجميع من زيادة معدلات التلقيح. تُعتبر حمّامات السباحة الخارجية جزءًا من الحياة الأسترالية، والاستمتاع بأجواء الصيف بغض النظر عن المكان الذي تعيش فيه يُعدّ فائدة كبيرة للعائلات «.

إذا لم تكن قد حجزت موعدًا لتلقيحك ضد COVID-19، يُرجى الحجز في أقرب وقت ممكن، ليس فقط لحماية نفسك ولكن لحماية عائلتك وأصدقائك أيضًا.

للحصول على أحدث المعلومات أو لحجز موعد قم بزيارة nsw.gov.au/covid-19

الإعلام: Hayley Ashburner | رئيسة الحكومة | 0429 891 159

Natasha Wallace   | الوزير هازارد|   0439 484 015

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn