تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

بيان تأييد لزعيم المعارضة في الولاية صادر عن جمعية بحنين المركز الاسترالي العربي في أوبرن

الشكر والتقدير لرئيس حزب العمال في ولاية نيوساوث ويلز لوك فولي

لأن العدل يستوجب أن يرد الحق لأهله، ولأن من حق من يقف مواقف الشجاعة والجرأة علينا أن نحييه ونشد من عزمه، خاصة أن الموضوع والموقف يخص فلسطين التي تعيش في قلب كل عربي وأنسان شريف ، ولأن هذه المواقف باتت كالعملة النادرة وسط  أجواء الصمت المريب لما يحدث في غزة، إن لم نسمها أجواء التآمر والمشاركة في الاعدام الجماعي لمليون ونصف مليون فلسطيني في قطاع غزة، من أجل كل ذلك وجبت التحية والتقدير للموقف العادل والشجاع لرئيس حزب العمال في ولاية نيوساوث ويلز لوك فولي. حيث طلب من جميع أعضاء حزب العمال الذين يتم أرسالهم أو يسافرون الى أسرائيل أن يقوموا بزيارة فلسطين وقطاع غزة ويقضوا فيها نفس الوقت الذي يقضونه في أسرائيل لكي يطلعوا على حال الفلسطينيين والمعاناة التي يعيشونها. وهذا الموقف لرئيس حزب العمال في ولاية نيوساوث ويلز لوك فولي جاء ليؤكد موقفه من القضية الفلسطينية عندما تم سؤاله في الاجتماع الذي عقد في جمعية بحنين المنية قبل الانتخابات وحضره عدد كبير من أبناء الجالية حيث طالبه الحضور بتبيان موقفه من القضية الفلسطينية وهل صحيح مساندته للوبي الصهيوني فأجاب وبكل وضوح بأنه يؤمن بقيام دولتين فلسطينية وأسرائيلية ولا ينحاز لجهة على حساب الجهة الاخرى وهذا من ضمن ستراتيجية حزب العمال لحل القضية الفلسطينية.

كل التحية والتقدير لهذه المواقف التي تثبت أن الارادة ان وجدت تستطيع أن تثبت بعض الحقوق، وأن تقف في وجه التفرد الذي ساد في السنوات الأخيرة.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn