تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

بعدما انتصرت على رصاص طالبان.. ملالا تتخرج من «أكسفورد»!

بعد 8 سنوات من محاولة قتلها على يد مسلحي حركة طالبان لرغبتها في التعلم والحصول على شهادة، نالت الشابة الباكستانية ملالا يوسفزاي، شهادتها في الفلسفة والعلوم السياسية والاقتصاد من جامعة أكسفورد المرموقة.
ونشرت ملالا التي تبلغ من العمر 22 عاما، والتي حازت على جائزة نوبل للسلام عام 2014، صورة عبر حسابها على موقع “تويتر”، للاحتفال بالإنجاز الذي حققته.
وظهرت الناشطة الحقوقية في إحدى الصور وقد غطتها قصاصات الورق، وفي صورة أخرى تحيط بها أسرتها.
وقالت ملالا في تغريدتها: “يصعب أن أعرب عن مدى سعادتي، لقد تخرجت للتو وأنهيت درجتي العلمية في الفلسفة والسياسة والاقتصاد في أكسفورد.. لا أدري ما التالي، لكن الآن، سأشاهد نتفليكس وأقرأ وأنام”.
ذلك الإنجاز تحقق بصعوبة بالغة، فطالبان استهدفت ملالا بسبب اعتراضها على التشدد وعلى القيود التي تفرضها طالبان على تعلم الفتيات.
وتعرضت لإطلاق نار وهي عائدة لمنزلها من المدرسة في وادي سوات عام 2012، ثم سافرت إلى مدينة برمنغهام البريطانية لتلقي العلاج ولحقت بها أسرتها في نهاية المطاف. وعادت للدراسة في أقرب فرصة لكنها واصلت حملتها من أجل الحق في التعلم.
ولاقت تغريدة ملالا فيضا من الأمنيات الطيبة والتهنئة بما في ذلك تهنئة من رائدة الفضاء الأميركية آن مكلينن، التي درست في إنجلترا.
وقالت مكلينن: “تهانينا على التخرج ملالا.. بالنسبة لكثيرين، التعليم العالي يعد بداية أشياء عظيمة، أما بالنسبة لك، فقد سبقته أشياء عظيمة لا يسعني سوى أن أتصور أشياء أكبر لاحقة.. العالم محظوظ لوجودك فيه”.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn