تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

بسبب فايزر لقاح كورونا قد يصل متأخرا إلى أستراليا

 ألمح رئيس الوزراء سكوت موريسون عن احتمالية تأخير طرح لقاح لفيروس كورونا في أستراليا التي كانت مقررة من منتصف إلى أواخر شباط/فبراير.

ومن المتوقع أن توافق إدارة السلع العلاجية، وهي الهيئة الرقابية الأسترالية التي تمنح موافقات الأدوية المختلفة، على لقاح فايزر بحلول نهاية شهر كانون الثاني/يناير.

وبحسب خطة الحكومة، فإعطاء الموافقة في يناير يعني جعل اللقاح متوافرا لأول مجموعة من الأستراليين وهم كبار السن والعاملين في قطاع الصحة والرعاية.

وأشار موريسون بعد الاجتماع الوزاري الوطني أن البدء بتوزيع اللقاح في النهاية “مشترط بترتيبات التسليم هذه” وقدرة منتج اللقاح.

وقال: “لقد وضعنا أطرًا زمنية إرشادية… لكن من الواضح أن ذلك سيتغير وسيخضع لأي تأثيرات على جداول الإنتاج في الخارج”.

ولم يوضح رئيس الوزراء متى ستعطي السلطات الأسترالية لقاح فايزر الضوء الأخضر.

وقال “نحن لا نتعجل في هذا الأمر ولا نؤجله”.

يذكر أن اللقاح لا يمكن صنعه في أستراليا بسبب تقنية mRNA الجديدة القائمة على جزء من الشيفرة الوراثية.

وتدرس الحكومة امكانية بناء مصنع لتصنيع اللقاح، ولكن حتى لو قامت بذلك فسيتطلب الأمر سنة على الأقل قبل الإنتاج.

وحتى الآن أعطيت أكثر من 51 مليون جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد في كل أنحاء العالم.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn