تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

اهتمام دولي بـ «بارقة الأمل» الجديدة لمواجهة «كورونا»

حظي «اختراق علمي» بريطاني حول استخدام عقار «ديكساميثازون» في علاج مرضى فيروس كورونا، باهتمام دولي واسع أمس. ورحبت أوساط طبية حول العالم، بحذر، بهذا العقار، الذي اعتبره وزير الصحة البريطاني مات هانكوك «أفضل نبأ حتى الآن» في جهود مكافحة الوباء.
وأظهرت التجارب السريرية، التي أُعلنت الثلاثاء، أن «ديكساميثازون» الذي يُستخدم مضادا للالتهاب في أمراض أخرى مثل التهاب المفاصل، خفّض معدل الوفيات بنحو الثلث بين أسوأ الحالات لمرضى «كوفيد – 19» ممن أُدخلوا المستشفيات.
واعتبر كثيرون العقار بارقة أمل جديدة للمصابين بالفيروس.وقال مدير عام منظمة الصحة العالمية، أدهانوم تيدروس غيبريسيوس، إن «هذا أول علاج يظهر خفضا في وفاة مرضى «كوفيد – 19» الذين تتطلب حالتهم الأكسجين أو دعم جهاز التنفس الصناعي»، وتابع: «نتطلع قدما إلى تحليل البيانات الكاملة في الأيام القادمة».

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn