تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

انت انت

Mostafa

ما انت ؟اخر آلهة للعشق انت؟
اي اللغات تحادث عيناك؟
هل بقي للعشق ابتهالات ؟
كيف يمسي القمر من أدوات سمرك؟
و تتعلق النجوم في طوق يغري عنقك؟
تجتاح بسمتك غابات الاحزان
و تزهر الصحراء ان مررت انت.
كل التنوين و التحسين
و الكناية والجرس
و الأحرف الخرس
و الألم و القلم و السجع و الوجع
و العبق في أطراف الورق
و الحرب و السلم و مدارك العلم
و الأشياء و الاضواء .
و الحرف المسافر مع الأثير
و الشوق داخل القلب أسير
كلها تستلقي على خط أفقي مسطّرٌ
مثل الأفق الشجي ،
تقول احبك انت
اخرج من نفسي لخارجها
كي استقبلك روحا داخلها
كيف لا يتألم الغياب
و انت خارجها؟
كيف لا يبكي العذاب و انت لست بها؟
انه من دواعي الزنبق
و دلال الحبق،
و عطر العنبر و طعم السكر،
ان يستكين في لوحة مرمر
مع الغيم و السماء في المطر
و ليلٍ تباكى على السَّحَر
هناك بعيدا عن البشر،
يقول لك انت
انت نعم انت احبك انت.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn