تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

المعارضة تنتقد الحكومة بسبب توتر العلاقات مع اندونيسيا وآبوت يرد

دعت المعارضة الفيدرالية الحكومة الى اتخاذ الخطوات الملائمة لمعالجة العلاقات المتوترة مع اندونيسيا  بعد ان   بلغت حداً غير مقبول من التشنج.

وقالت نائبة زعيم المعارضة تانيا بليبرسك ان طوني آبوت تعهد قبل وصوله الى الحكم ان يطور العلاقات مع اندونيسيا مشيراً الى ان جاكرتا تأتي قبل جنيف…» لكن للاسف يبدو ان العلاقات مع اندونيسيا بلغت حداً غير مقبول من التشنج.

واطلقت تانيا بليبرسك هذا التحذير تعليقاً على حادثة اعادة زورق اللاجئين واشاعات دفع اموال لطاقم الزورق مما تسبب بتأزيم العلاقات الديبلوماسية مرة اخرى.

واعرب وزير الخارجية الاندونيسي عن عدم ارتياحه لقلة الردود من قبل الحكومة الاسترالية  بعد ان تمنعت الحكومة عن التعليق على هذه الحادثة، الاعتراف بها او انكارها.

ردود الفعل من قبل الوزراء المعنيين شددت على اولوية حماية الحدود والامن القومي وضرورة القيام بما هو ضروري وملزم للحفاظ عليهما.

وكان آبوت قد صرح خلال مؤتمر لحزب الاحرار في نيو ساوث ويلز  فأكد انه يتوجب علينا ان نبقى صلبين . نعم يجب ان نكون على استعداد لاتخاذ بعض المخاطر وان تكون قراراتنا غير شعبية. لكن علينا ان نوقف تدفق قوارب اللاجئين.

وذكر آبوت ان المعارضة كانت تدفع عمولة لمهربي البشر لكنها فشلت في وقف قدوم اللاجئين، بينما نحن نتمكن من تعطيل هذه العملية. العمال لم يعيدوا زورقاً واحداً. اما نحن فمنعنا وصول اي زورق.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn