تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

المشاغب توميتش مستعد للعب مع استراليا في كأس ديفيز

قال المشاغب برنارد توميتش أنه مستعد للعب مع استراليا في مباراة الدور قبل النهائي لكأس ديفيز للتنس أمام بريطانيا عقب استبعاده من الفريق في أعقاب خلاف علني ثار بينه وبين الاتحاد المحلي خلال بطولة ويمبلدون.
ودخل توميتش في حرب كلامية مع الاتحاد الاسترالي للعبة وقال بات رافتر المسؤول عن إدارة الأداء بالاتحاد إن توميتش وصل: «إلى القاع» عقب إلقاء شرطة ميامي القبض عليه بسبب حفل صاخب في غرفة كان يقيم فيها بفندق هناك في تموز(يوليو) الماضي».
ومع ذلك ذكرت تقارير إعلامية محلية أن توميتش التقى مع كابتن الفريق الاسترالي المشارك في كأس ديفيز على هامش بطولة أمريكا المفتوحة وهي خطوة قد تمهد الطريق لإعادة المصنف 24 على العالم لتشكيلة الفريق خلال مواجهة الدور قبل النهائي التي ستقام في الفترة ما بين 18 و20 أيلول (سبتمبر) الحالي.
وقال توميتش للصحفيين عقب خسارته في الدور الثالث للبطولة المقامة على ملاعب فلاشينغ ميدوز أمام الفرنسي ريشار جاسكيه :»أنا مستعد للعب. نحن بحاجة لأفضل لاعبينا.»
وأضاف: «إذا ما سنحت لي الفرصة فإنني سأكون على أتم الاستعداد دوما لخوض تلك المباريات.»
وستلتقي بلجيكا مع الأرجنتين في اللقاء الثاني بالدور قبل النهائي.
وتم استبعاد توميتش من مباراة دور الثمانية التي فازت فيها استراليا على قازاخستان عقب انتقاده لمسؤولي الاتحاد الاسترالي على هامش مشاركته في بطولة ويمبلدون بسبب إيقاف دعم الاتحاد لشقيقته التي تشارك لأغلب الوقت في جولة الاتحاد الدولي للتنس وليس في بطولات اللاعبات المحترفات.
وشكلت هذه ثاني مرة يتم فيها استبعاد اللاعب من الفريق حيث كان قد تم استبعاده من لقاء أقيم في مطلع العام 2013 بسبب نهجه السيء وافتقاره الواضح للالتزام بالمتطلبات الوطنية.-

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn