تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

المخرجة اللبنانية نادين لبكي

أعلنت «نتفليكس»إنها طلبت من بعض من أكثر المخرجين رواجاً في العالم راهناً إنجاز فيلم قصير عندما كانوا في الحجر المنزلي جراء فيروس كورنا المستجد، ومن بين هؤلاء المخرجة اللبنانية نادين لبكي.
وستبدأ منصة «نتفليكس»ببث نتاج هذه المهمة التي انجزت مع ما تيسر من تجهيزات ومع أفراد العائلة، الأسبوع المقبل.
واستخدمت نادين لبكي بيروت كخلفية لفيلمها القصير هذا بعدما كانت محور عملها الناجح «كفرناحوم «في العام 2018.
أما المخرج الإسكتلندي ديفيد ماكنزي (هيل أور هاي ووتر) فقد شكلت غلاسغو مسقطه محوراً لعمله.
وكان بين الفنانين السبعة عشر الذين اختيروا لهذه المهمة الممثلتان الهوليووديتان كريستن ستيوارت وماغي جيلنهال. وقد صورت ستيوارت فيملها في لوس انجليس فيما كانت جيلنهال محجورة في فيرمونت.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn