تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

العثور على حطام غواصة روسية غرقت قبل 100 عام في مياه السويد

اعلنت السلطات السويدية ان حطام الغواصة التي عثر عليها في قعر البحر في المياه الاقليمية السويدية هو حطام غواصة روسية غرقت في العام 1916 بعد حادث اصطدام.
وجاء في بيان صادر عن القوات المسلحة ان ما عثر عليه الاثنين «هو الغواصة الروسية سوم التي غرقت بعد اصطدامها بسفينة سويدية في العام 1916، اثناء الحرب العالمية الاولى وقبل اندلاع الثورة الروسية».
واوضح البيان «ان هيكل الغواصة واسمها الواضح في المقاطع المصورة التي التقطها الغطاسون» مما يؤكد هذا الرأي.
ولفت البيان الى ان «التثبت القاطع من هوية الغواصة يقتضي اجراء تحليلات تقنية» عادة، لكنه اشار الى عدم ضرورة ذلك.
وكان خبراء رجحوا ان يكون حطام هذه الغواصة التي عثر عليها غطاسون في قعر البحر مساء الاثنين هو حطام غواصة امبراطورية روسية كان على متنها 18 بحارا غرقت بعد اصطدامها بسفينة سويدية في العاشر من ايار من العام 1916.
ويعود الفضل في هذا الاكتشاف الى شركة «اوشن اكس» المتخصصة في البحث عن حطام السفن الغارقة، وقد بثت الشركة على الفور صورا تظهرها في حالة جيدة، وهي بطول 20 مترا وعرض 3,5 امتار.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn