تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

الشيخ نعيم «بدّو يقبعنا»؟

أنطوان القزي

كلما أطلق الشيف صبحي الطفيلي تصريحاً يجنّ حنون الشيح نعيم قاسم ولسان حاله يقول: “على أساس قبعناه من الأمانة العامة لل”حزب ” فماذا يريد بعد”؟

بالمناسة الآن عرفت من أين جاءت كلمة القبع ، مثل “سنقبع البيطار” ويبدو أن القبع هو من أدبيات “حزب الله” ، لذلك فإن الشيخ نعيم قرر أن يقبع كل لبناني لا يعجبه خط الممانعة ال”حزبللاوي”.

فلنسمع ماذا قال قاسم مطلع هذا الاسبوع:

“لم يعد ممكنًا أن يكون النّقاش عن المقاومة كأيّ نقاش عادي في البلد. نعم النقاش عن المقاومة هو أيّ لبنان ‏نريد؟ نريد لبنان القوي، أو لبنان الضعيف؟ نريد لبنان التّابع، أو لبنان المستقل؟ نريد لبنان الّذي يقبل الإملاءات، أو لبنان الّذي يصنع مستقبله ومستقبل أبنائه؟”.

وركّز الشيخ قاسم على “أنّنا مع لبنان الّذي يريد مستقبل أجياله!!، ويكون سيّدًا مستقلًّا وقويًّا!!، فهذا لبنان الّذي أصبحت له سمعة في ‏العالم بسبب المقاومة وبسبب الانتصارات، هذا هو لبنان الّذي نريده، فمن أراد التَحق به، ومن لم يرد فليبحث عن حلّ آخر. أنتم لا تشبهون لبنان، نحن الّذين نشبهه، لأنّ من يرتبط بوطن يجب أن يرتبط به سيّدًا حرًّا مستقلًّا”؟!.

عظيم.. الشيح نعيم يتوعّد اللبنانيين”إمّا أن تمانعوا مثلنا أو فتشوا عن حل آخر”، بالعربي المشبرح:” انقبعوا  وحلّوا عنّا”؟!.

مهضوم الشيخ نعيم: مرّه يستفزه الطفيلي، ومرّة يغيظه طارق البيطار ومرّة “ينرفزه” فارس سعيد، والأهضم من ذلك أنه يتحدّث عن السيادة والإستقلال والدولة القويّة الى أن اطلق قفشة إعلامية عندما قال :” انتم لا تشبهون لبنان ، نحن الذين نشبهه”.

المشكلة مع قاسم ومع “حزب الله”، هي أن معظم اللبنانيين يرون وطنهم بلداً منفتحاً وحراً، منصة انطلاق لهم إلى دول العالم، بينما يرى نعيم قاسم لبنان منصة انطلاق للعمليات الحربية في صراع الإيديولوجيات والقضايا التي لا يمت معظمها إلى اللبنانيين بصِلة.

أنا سأعفي نفسي من الردّ على الشيخ نعيم واكتفي بما قاله الفنان زين العمر

الذي علّق قائلاً : “نحن قديسو هذا الشرق وشياطينه، حاج نعيم لا انت ولا غيرك بعلمنا كيف نحنا بدنا نعيش هيدا لبنان إذا نسيت، لبنان وقف لله”.

 وتابع في تغريدته:

“اذا حضرتك حابب تغير صورة لبنان اسمحلنا فيها ياما قبلك ناس حبّوا يجربوا ولو بقي فينا حنجرة باقيين ب لبنان ومتل ما بدنا مش على زوقك مش على ذوقك ما بغشك”…

ولكن ، أكثر ما أزعج الشيخ نعيم ليس ردّ زين العمر بل ما قاله أحد المعلّقين على تويتر:” شيخ نعيم، عتيقة ومنسوخة، لأن العماد عون سبقك لما قال:”إذا مش عاجبهم ولا حدا آدمي بالسلطة يروحوا يهاجروا”.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn