تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

السفير الأميركي لدى سيول يتعرض لاعتداء بسكين

أصيب السفير الأميركي لدى كوريا الجنوبية مارك ليبرت بجروح على أيدي رجل طعنه بسكين في وسط سيول في هجوم دانته واشنطن بقوة، مؤكدة أن حياة سفيرها ليست في خطر.
وفيما قالت وزارة الخارجية الأميركية إنها «تدين بقوة عمل العنف» الذي استهدف السفير، مطمئنة إلى أن حياته «ليست في خطر» وأنه يتلقى العلاج في أحد مستشفيات سيول، أعلن البيت الأبيض أن «الرئيس باراك أوباما اتصل بالسفير الأميركي متمنياً له الشفاء العاجل».
ووفق الشرطة، فإن رجلاً مسلحاً بسكين مطبخ طوله نحو 25 سنتيمتراً هاجم السفير بينما كان يشارك في إفطار في معهد «سيجونغ» الثقافي في وسط سيول.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn