تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

الحكومة الماليزية تؤكد ان الحطام يعود الى الطائرة الماليزية MH 370

اكد رئيس الوزراء الماليزي نجيب رزاق ان الحطام الذي وجد على شواطئ جزيرة La Reunion  يعود الى الطائرة الماليزية MH 370. واكتشفت هذه البقايا بعد مرور 515 يوماً على اختفائها.
واعلن نجيب رزاق امام وسائل الاعلام انه يؤكد بقلب منكسر ان فريقاً من الخبراء الدوليين اثبت دون اي شك ان الحطام الذي وجد حول الجزيرة  يعود الى الطائرة المنكوبة MH 370.
وبعد وقت قصير من هذا الاعلان اكد المدعي العام الفرنسي (كون الجزيرة فرنسية) انه يوجد احتمال كبير ان يكون الحطام خاصاً بالطائرة الماليزية، لكن يجب التأكد حثياً من صحة هذا الادعاء. وسيقوم خبراء فرنسيون بتفحص بقايا حقائب جرى اكتشافها في الموضع ذاته.
ولا يزال الغموض يحيط بمصير الطائرة الماليزية MH 370  التي وجدت بعض اجزاءها على بعد آلاف الكيلومترات من مسارها.
وحاول رئيس الوزراء الاشارة الى ان هذه المأساة التي ادت الى مقتل 239 شخصاً وطاقماً قد انتهت فصولها مع اكتشاف بقايا الحطام.
وان الحطام الذي يعود اليها يشرح مصيرها ونهايتها، وهذا يخفف من مشاعر القلق لدى ذوي الضحايا.
غير ان الاقارب والمحققين وقطاع الطيران لا يزالون يتساءلون حول الاسباب التي ادت الى اختفائها ويرغبون بمعرفة حقيقة ما حدث.
وامل نجيب ان يوفر الحطام اجوبة على اسباب تحطمها. واعرب رئيس الوزراء عن حزن الحكومة وتعاطفها مع اقارب الضحايا. وقال ان الحكومة الماليزية طلبت من الحكومات  في الجزر المجاورة الانطلاق في عملية بحث عن اجزاء اخرى من الطائرة.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn