تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

الحكومة الفيدرالية تمنع مغني اميركي من دخول البلاد بسبب العنف العائلي لديه

نفذت الحكومة الفيدرالية تهديداتها وقررت عدم منح المغني الاميركي كريس براون تأشيرة دخول للقيام بجولة فنية في استراليا، بسبب سجله وتاريخه في العنف المنزلي.
وكان من المنتظر ان تبدأ جولته الاسترالية في شهر كانون الاول، غير ان وزير الهجرة بيتر داتون اكد ان مذكرة ارسلت الى المغني الاميركي ان الحكومة تنظر في رفض منحه تأشيرة دخول الى استراليا.
وشرح داتون ان من يتلقون مثل هذه التنويهات لديهم 28 يوماً للاعتراض على هذا القرار واقناع الحكومة حول اسباب العودة عن قرارها.
ولفت داتون ان قراراً نهائياً يتخذ بعد الاستماع الى وجه النظر الاخرى.
وكان كريس براون قد ادين سنة 2009 بالاعتداء على صديقته آنذاك، المغنية ريانا وبمحاولة قتلها وحكم عليه بالسجن 5 سنوات خففت الى 5 سنوات تحت المراقبة وحسن السلوك.
وعلقت وزيرة المرأة ميكائيلا كاش انها لن تستبق الامور وتتكهن حول قرار وزير الهجرة، لكن الاهم هو ان يدرك الجميع ان الاعتداء على النساء له عواقب دولية ايضاً. وقالت ان من لا يتمتع بشخصية مقبولة استرالياً، هو غير مرحب بدخوله البلاد. ودعم رئيس الوزراء موقف وزير الهجرة بيتر داتون.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn