تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

الجداوي ونادية لطفي وماجدة وحسني.. 2020 عام رحيل كبار نجوم الفن العربي

«عام الصدمات لنجوم الفن»… كان التشبيه الأمثل للعام 2020 الذي حمل مصائب عدّة على رأسها وفاة عدد من النجوم الكبار الذين قدّموا الكثير للفن، كان آخرهم الفنانة القديرة رجاء الجداوي التي توفيت أمس الأحد متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا.

وعانت رجاء الجداوي من الإصابة بكورونا لأكثر من 43 يوماً، وتحديداً منذ صبيحة عيد الفطر، قبل أن تعلن ابنتها أميرة مختار خبر وفاتها أمس عبر صفحتها على «فايسبوك».

ولم تكن الجداوي الوحيدة من نجوم الفن الكبار الذين رحلوا في العام 2020، حيث بدأت الصدمات في 16 كانون الثاني برحيل الفنانة ماجدة الصباحي عن عمر ناهز 89 عاماً، بعد مشوار طويل من الفن استمر منذ العام 1949 وكان عمرها 15 عامًا وقتها، بالإضافة إلى عدد كبير من الأفلام أبرزها «أين عمري» و»المراهقات» و»جميلة» و»بنات اليوم».

وفى 17 كانون الثاني، توفيت الفنانة المصرية نادية رفيق عن عمر ناهز 85 عاماً التي اشتهرت بتقديم دور الأم في كثير من المسرحيات والمسلسلات التلفزيونية في فترة الثمانينات والتسعينات، وفي اليوم نفسه، توفي الفنان إبرهيم فرح عن عمر ناهز 68 عاما داخل غرفة العناية المركزة بعد صراع مع المرض.

وفي 4 شباط الماضي، فقد الفن المصري أحد أبرز النجوم بوفاة الفنانة نادية لطفي عن عمر ناهز 83 عاماً بعد إصابتها بنزلة شعبية حادة أدت إلى نقلها إلى العناية المركزة، ومن أبرز أعمالها: «الناصر صلاح الدين»، «السبع بنات»، «الخطايا»، «أبي فوق الشجرة»، و»المومياء».

الكاتب الكبير لينين الرملي رحل في 7 شباط عن عمر ناهز 75 عاماً بعد صراع مع المرض، بعدما قدم عديداً من الأعمال المسرحية المهمة أبرزها: «تخاريف»، «انتهى الدرس يا غبي»، «أهلا يا بكوات»، «وداعاً يا بكوات»، «عفريت لكل مواطن»، «الشيء»، «الكابوس»، «سعدون المجنون»، «بالعربي الفصيح»، «وجهة نظر»، «الهمجي»، «أنا وشيطاني»، «الحادثة»، «سكة السلامة»، «سك على بناتك»، «واعقل يا دكتور»، كما قدم عدداً من الأعمال السينمائية منها: «العميل 13»، «فرصة العمر»، «الإرهابي»، «بخيت وعديلة1 و2»، و»البداية», ومن أعماله التلفزيونية: «هند والدكتور نعمان»، «حكاية ميزو»، و»مبروك جالك ولد».
وفي 9 شباط، توفي الفنان السوداني عبدالعزيز المبارك أحد رواد الأغنية السودانية، بينما توفي المخرج السوري ريمون بطرس في 2 آذار الماضي.

وفي 27 آذار الماضي، توفي الفنان المصري القدير جورج سيدهم بعد صراع طويل مع المرض.

وفي 10 نيسان الماضي، توفي الفنان السوري من أصل فلسطيني عبد الرحمن أبو القاسم في دمشق، على إثر تعرضه لأزمة قلبية عن عمر ناهز الثمانية والسبعين عاماً، بينما توفي الفنان المصري أحمد دياب بتاريخ 15 نيسان.

فيما توفي الفنان حسن حسني في 30 أيار الماضي عن عمر ناهز الـ89 عاماً على إثر أزمة قلبية مفاجئة أدت إلى دخوله مستشفى دار الفؤاد.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn