تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

الجبهة المدنية الوطنية في «هايد بارك 17 تشرين»: من الإعتراض الشعبي إلى المعارضة السياسية

في مرور سنة على ثورة 17 تشرين، أقامت الجبهة المدنية الوطنية فعالية شعبية تحت عنوان «هايد بارك 17 تشرين.. بالثورة مكملين»، بمشاركة ثائرات وثوّار من مختلف المناطق والمجموعات، تخللتها كلمات وشهادات وعرض أفلام وثائقية ومعرض صور.
وافتتحت الفعالية بالنشيد الوطني، ثم دقيقة صمت على أرواح شهداء الثورة وضحايا تفجير مرفأ بيروت الإجرامي، فكلمات لممثلين عن مجموعات الثورة والتي شملت؛ الجبهة المدنية الوطنية، ملتقى التأثير المدني، ثورة أنثى، ثورة بلا حدود، المؤتمر الوطني للإنقاذ، مجموعة لبنانيون، لقاء الدولة المدنية، الحراك المدني طرابلس، عكار تنتفض، عامية 17 تشرين، الهيئة الوطنية للمحاربين القدامى، تحالف وطني، ثورة وطن، وحدة التخطيط، الهيئة اللبنانية للانقاذ، بيراميد والقمصان البيض، وأنا خط أحمر، وتقاطعت كلمات المشاركين على تأكيد السعي في مواجهة المنظومة السلطوية الفاسدة، وكشف حقيقة تفجير المرفأ، وضرورة توحيد كلمة القوى الثورية للانتقال من مرحلة الاعتراض الشعبي إلى المعارضة السياسية تمهيداً للتغيير الشامل على المستوى الوطني.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn