تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

الجانب القذر من القانون

وصفت كبيرة المحاميين فضيحة التحرش الجنسي للقاضي السابق في المحكمة العليا الاسترالية دايسون هايدون انها سر قذر إذ تخشى النساء من الشكوى في ثقافة الخوف.
وقد كشفت التحقيقات ان القاضي هايدون قد تحرش جنسياً بـ6 نساء يعملن في المحكمة وهن الآن يطالبن بالتعويضات المالية.
ووصف رئيس الوزراء سكوت موريسون التحرش الجنسي للقاضي هايدون بانه مزعج للغاية ولكن رفض موريسون التحدث عن تجريد القاضي من جائزة الشرف التي يحظى بها قبل ان تأخذ التحقيقت مجراها. وقال المحامي جورج بيرنيشتاين بأن القاضي هايدون هو احد مراكز القوى في مجال القانون مما أدى الى إخفاء السر القذر في استراليا. وتشير إحصائية اجرتها مؤسسة النساء المحاميات الى ان اكثر من 70% من المحاميات في نيو ساوث ويلز قد واجهن التحرش الجنسي.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn